السوريون حول العالم

مسؤول هولندي يتحدث عن طرق ملاحقة المتورطين مع نظام الأسد بممارسات غير إنسانية في سوريا

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

تحدث سومر شعبان الاستشاري في بلدية “ألميرة” الهولندية عن مسؤولية السوريين ودورهم بالكشف عن مرتكبي الجـ.رائم وملاحقتهم.

ونقلت زمان الوصل عن شعبان ورصدت الوسيلة أن الحكومة الهولندية تتابع الوضع الأمني والمعيشي في سوريا بشكل سنوي.

ورأى أن محاسبة مرتكبي الجـ.رائم التي وقعت بسوريا من قبل أشخاص سوريين تقع على عاتق السلطات القضائية الهولندية.

واعتبر أن المسؤولية الأكبر يتحملها السوريون في أوروبا بالكشف والإبلاغ عن أي سوري كان له يد بالإساءة لحقوق السوريين.

وأشار إلى ضرورة التأكد عند الإبلاغ من وجود أدلة وإثباتات كصور وفيديوهات وإفادات لشهود عيان قد تساعد الجهات القضائية.

وطالب كل من لديه معلومات عن مجـ.رمي الحـ.رب إلى الإدلاء بها دون أي خـ.وف من أي عواقب محتملة.

ولفت أن البعض يظن أن الدعاء والإبلاغ عن مجـ.رمي حـ.رب سيؤثر على إقامته بشكل سلبي، وهذا أمر غير صحيح إطلاقا.

وأكد أنه يمكن لمن لديه أي معلومات التواصل مع (شبكة سوريا القانونية بهولندا) والتي تجمع معلومات تساهم بمتابعة كل سوري.

وتمنى شعبان أن تمتد الملاحقات القضائية وتشمل كافة الدول الأوروبية التي يقيم فيها سوريون يشتبه بارتكابهم جـ.رائم حـ.رب.

اقرأ أيضاً: بوتين باع بشار الأسد ومعاذ الخطيب يرفض العرض الروسي.. تفاصيل المرحلة الانتقالية في سوريا

وأضاف: “لا يمكن أن نقبل على أنفسنا كجالية سورية أن يتواجد بيننا عناصر أيديها ملوثة بد,ماء السوريين”.

وكانت عدة دول أوروبية قد بدأت بالتدقيق في ملفات كثير من السوريين على أراضيها ممن يشتبه بارتكابهم ممارسات ضد حقوق الإنسان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى