Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار سوريا

نائبة عميد كلية الإعلام بجامعة دمشق تهاجـ.ـم إعلام بشار الأسد! (صور)

أثارت قناة الإخبارية السورية التابعة لنظام الأسد جدلاً واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد تصويرها برنامجاً بينما كان مقدماه وضيوفه تحت الثلج.

وانتقدت نائب عميد كلية الإعلام بجامعة دمشق نهلة عيسى البرنامج الذي رأته لا يحتمل السكوت عنه.

وقالت عيسى حسبما رصدت الوسيلة إنها ابتعدت عن نقد الإعلام لعدة أسباب، من بينها أنه لا يوجد كهرباء لمتابعة التلفزيون.

إلا ان عيسى أشارت أن البرنامج الحواري المصور خارج الاستديو تحت الثلج وبدرجة حرارة تحت الصفر “بجد ما بينسكت عليه”.

وهاجـ.ـمت نائب عميد كلية الإعلام القائمين على البرنامج والذي لايمت للإعلام بأي صلة.

وأضافت: “ماله علاقة بالمهنية، ولا بالابتكار، ولا بتجويد الرؤية البصرية، ولا بالانسانية”.

كما لفتت نهلة عيسى إلى أن البرنامج ليس له علاقة برفع المعنويات، ولا بالصمود والتحدي، ولا بـ(تووووت) الأعداء!؟.

واعتبرت عيسى أن البرنامج عرض مسيء ومهين، وليس له مبرر مهني، كما أنه يوتر المشاهدين ويصيبهم بما يسمى بإعياء المشاهدة.

وأردفت أن البرنامج: “يحرف اهتمامهم عن الموضوع المعروض نتيجة إحساسهم بالضيق والدهشة من حفلة التعـ.ـذيب التي تجري أمام أنظارهم”.

ورأت أن حفلة التعـ.ـذيب تلك تنقل لهم كل معاني البؤس والقلة التي يعيشونها، ناهيك عن العنوان الساذج المثير للسخرية المرة “السوريون يؤدون واجباتهم رغم كل الظروف”.

وأكدت أن العنوان يفترض أنه موجه للخارج بقصد إفهامه أننا صامدون.

اقرأ أيضاً: ملياردير سعودي يعتزم شراء نادي تشيلسي الانجليزي!

وخاطبت عيسى المعنيين بالقول: “وحياة الرب مو هيك الصمود، ولا هيك المجاكرة، ولا هيك الإعلام يا حبايبنا”.

وكانت صفحات الفيسبوك قد تداولت صوراً من البرنامج الذي تم تصويره وسط ساحات معلولا وبث الثلاثاء وسط تساؤلات عن جدوى وجود الكادر والضيوف تحت الثلج.

زر الذهاب إلى الأعلى