Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
دراما وفن

أحمد رافع يبكي متأثراً على الهواء ويعلق على مشاهد القُبلات! (فيديو)

تحدث الفنان السوري أحمد رافع عن تفاصيل حياته وملابسه غير التقليدية وانتقادات البعض له ومبدياً رأيه بالمشاهد الجـ.ـريئة.

وقال رافع في لقاء فني رصدته الوسيلة إنه يقترب من عمر الـ77 ما شكل مفاجأة لمن اعتقد بأن عمره أصغر سناً من ذلك.

ورد رافع على الانتقادات بسبب ملابسه غير التقليدية ووصفه بالمجنون فقال: “شكرًا كتير لأنك اعتبرتني مجنون، علشان شو ما عملت مسموح”.

واعتبر رافع أن من ينتقد ملابسه “طنبرجي” لا يُحسن انتقاء ملابسه ولا مأكله ولا مشربه ويكتفي بالانتقاد.

ولم يستبعد أحمد رافع أن يعمل على ماركة تحمل اسمه أو أن يتعاقد مع مكان ما لينتج له ألبسة تخصه فقط مقابل مبلغ مادي معين يُتفق عليه.

وعلق رافع على ظاهرة ارتداء الرجال للأقراط موضحاً أن الرجل الذي يرتدي قرطًا في أذنيه هو “رجل ناعم”.

وأكد رافع أنه ضد ظاهرة البناطيل الممزقة رغم أنه -أحيانًا- يرتدي بناطيل ممزقة قليلًا.

وأضاف رافع أن نوع من هذه البناطيل تُظهر من الأجساد ما لا يجب إظهاره.

وذكر رافع بأن المشاهد التي يسميها الإعلام بالجـ.ـريئة هي مشاهد جنـ.ـسية وأنه لا يمكن أن يؤديها مع العلم أن لا حدود لجرأته.

اقرأ أيضاً: تعرف على الحيوانات الأعلى صوتاً على وجه الأرض!

ولم يتمالك رافع أعصابه فذرفت دموعه عندما تذكر ابنه المتوفى منذ 10 سنوات الفنان محمد رافع.

وعبر رافع عن مشاعره وأنه لم يستطع تجاوز فقدان ولده محمد الذي خسره ولم تقدر قيمته معلقاً: “مات الحنون”.

زر الذهاب إلى الأعلى