Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار سوريا

امرأة تهاجـ.ـم مسؤولي بشار الأسد وتؤكد أن الوضع لا يُطاق! (فيديو)

كشفت امرأة دمشقية الحال المزري الذي وصلت إليه بسبب ممارسات نظام الأسد الذي هجرهم من منزلهم في بساتين المزة.

ولم تخف معاناتها في ظل النزوح ومتطلبات المعيشة القاسية والتي أودت بحياة زوجها.

وقالت المرأة في لقاء رصدته الوسيلة وتحدثت من قلب العاصمة دمشق أنها أخرجت قسرياً من منزلها الفاخر الذي خسرته نهائياً بأحياء بساتين المزة.

وأضافت: “أنا مستأجرة.. كان عندي بيت ملك وحرموني إياه، أنا كان بيتي سبع نجوم، تعبت بالقرش لحتى صار عندي بيت بالبساتين”.

وتابعت: ” لو أنو ممنوع العمار ليش كانوا عم يسكتوا ويخلونا نعمّر، ودفعنا الرشاوي منشان نعمر من 23 سنة”.

واتهـ.ـمت المرأة من وصفتها بأنها مسؤولة عن تهجيرها مردفة: “راح بيتي ومات جوزي طقيق وقهر على بيته”.

وتناولت المرأة الدمشقية في حديثها عملية قرار هدم منزلها بحجة إعمار المنطقة وادعاءات التجميل.

وانتقدت المرأة قرارات حكومة الأسد ومسؤوليها بعبارة: “يا عيب الشوم”.

وكشفت أن نظام الأسد يدفع لها 100 ألف ليرة سنويا بدل إيجار منزلها الذي سُلب سابقا بغطاء المشاريع الوهمية.

وعلقت بالقول: ” 100 ألف بيطلعلي سنويا، لك مو عيب، مع ارتفاع الأسعار بيكفي؟ وين المسؤولين وين الرحمة”.

واستدركت: “إذا بدو المسؤول بدو يتعشى مع ولادو ما بكفيه 100 ألف.. عم ياخدوا أجار مواقف السيارات، ليش؟ عيب”.

اقرأ أيضاً: منتج باب الحارة يتحدث عن خلافه مع بسام الملا ويؤكد أنه ليس بحاجته! (فيديو)

وأضافت مؤكدة أنها لاتخاف: “هذا وطني وإلي حق فيه، شوي تانية بعبوا أناني ع البطاقة الذكية، وبقولوا تعوا تنفسوا شوي”.

وختمت المرأة صرختها بالقول: ” هذا تأطير للمواطن لحتى يطق ويموت.. وأنا لا أخاف”.

زر الذهاب إلى الأعلى