السوريون في ألمانيا

ألمانيا توجه صفـ.ـعة قوية لضابط سابق في مخابرات بشار الأسد!

قضت المحكمة العليا ببلدة كوبلنز جنوب غرب ألمانيا اليوم بسجـ.ـن ضابطَ النظام أنور رسلان لممارساته بحق السوريين.

وقالت فرانس برس ورصدت الوسيلة إنه حكم على الضابط السابق بالمخابرات السورية أنور رسلان، بالإدانة والسـ.ـجن المؤبد المشـ.ـدد.

وأشارت إلى أن الحكم يأتي مع تحمل كامل التكاليف للمتضـ.ـررين.

وحكمت المحكمة على رسلان بعد أخذ شهادة 100 شخص وفقًا لمحامين يمثلون المدعين.

وقام عدد من الناجين من التعـ.ـذيب في الفرع “251” بمواجهة رسلان رئيس قسم التحقيق بالفرع وجهاً لوجه.

وتحدث الناجون عن الإسـ.ـاءات الجسدية والنفسية، فضلًا عن الزنازين شديدة الاكتظاظ حيث حُرموا من الطعام والماء والعلاج.

وغير رسلان أقواله معترفاً بحدوث تعـ.ـذيب في “الفرع 251” وبسماع أصوات التعـ.ـذيب وموت معتـ.ـقلين، لكنه أنكر مسؤوليته عن ذلك.

وقال محامي الدفاع بوكر لهيئة القضاة إن المتـ.ـهم قد كتب تصريحًا بنفسه ولكن لن يقرأه شخصيًا، ولأجل ذلك ترجم للغة الألمانية.

وقال رسلان: “رسالتي هذه أتوجه بها إلى الشعب السوري كله”.

وأضاف رسلان: “أنا آسف كل الأسف لأنني لم أستطع مساعدتكم أكثر من ذلك! ولم أستطع أن أمنع آلة القـ.ـتل”.

وتابع: “منذ البداية كان لدي موقف سلبي تجاه إذلال هذا الشعب العظيم، لأنني أنتمي إلى هذا الشعب، أشاركهم مشاعرهم ومعاناتهم”.

اقرأ أيضاً: رئيس حكومة معمر القذافي يكشـ.ـف عن دينٍ قديمٍ على حافظ الأسد ودوره بإخراج رفعت الأسد!

وكان فريق دفاع رسلان قد طالب في 6 من كانون الثاني الحالي ببراءته.

وقال محامي الدفاع يورك فراتسكي، إن “أنور رسلان لم يقم بالتعذيب بنفسه، ولم يصدر أوامر بالتعذيب”.

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications