Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار سوريا

بشار اسماعيل يشكو افتقار مناطق بشار الأسد لأدنى مقومات الحياة!

خاص – الوسيلة:
انتقد الممثل الموالي للنظام السوري بشار إسماعيل الأوضاع المتردية في مناطق سيطرة النظام لا سيما العاصمة دمشق.

وأكد إسماعيل أن مدينة دمشق اليوم لم تعد تعبق برائحة الياسمين الممزوج بهوائها.

وأوضح إسماعيل في منشور على الفيسبوك رصدته الوسيلة أن مناطق سيطرة الأسد باتت تفتقر لأدنى مقومات الحياة.

وقال إسماعيل إن الطبيب سمح له بركوب الطائرة لقضاء فترة نقاهة في سوريا بعد عملية القثطرة القلبية التي اجراها في دبي.

وبين إسماعيل أن الطبيب حذره من التعرض للبرد الشديد ومن الضغط النفسي والعصبي.

كما لفت إسماعيل إلى أن الطبيب نصحه بالاسترخاء والتنفس بعمق.

وادعى إسماعيل أن الطبيب قال له: استنشق الهواء بكثرة وخصوصا ان هواء دمشق مفعم برائحة الياسمين.

وذكر إسماعيل بأنه عندما وصل الى دمشق حاصره البرد من كل الاتجاهات ليسارع للوصول الى منزله هـ.ـرباً من الزمـ.ـهرير.

وفوجئ إسماعيل متأسفاً لعدم توفر وقود التدفئة وأن الكهرباء في حالة قطع دائم.

وأعرب إسماعيل عن انزعاجه من عدم قدرته على المحافظة على شرايينه من شدة البرد.

وانتاب إسماعيل الغضب, وفق روايته, وارتفع ضغطه وبدأ يفقد اعصابه نتيجة الوضع المـ.ـزري الذي يعيشه الأهالي في هذه المدينة.

ووصف إسماعيل وضع دمشق بدون كهرباء بالمدينة الموحشة الخالية من ادنى مقومات الحياة.

اقرأ أيضاً: فيصل القاسم يوجه سؤالاً مُحـ.ـرجاً للموالين ممن قبّلوا البوط العسكري!

وتأسف إسماعيل لأن رائحة الموت باتت تملأ مدينة دمشق وأنه لم يبق لديه من وسائل الحفاظ على قلبه من التوقف شيئاً.

وسبق أن وجه إسماعيل انتقادات لاذعة لنظام الأسد وحكومته العاجزة عن تأمين الخدمات العامة للمواطنين وفشلها في تخفيف معاناتهم.

زر الذهاب إلى الأعلى