السوريون في ألمانيا

لمياء قدور.. أول سوريّة تفوز في البرلمان الألماني!

فاجـ.ـأت لمياء قدور الجميع بفوزها في البرلمان الألماني عن حزب الخضر في مدينة دويسبورغ عن ولاية شمال الراين.

وقالت قدور بمنشور على الفيسبوك رصدته الوسيلة إن النتائج الأولية للانتخابات تشير أنها أصبحت عضواً بالبرلمان الألماني “البوندستاغ”.

وأضافت: “لأكثر من 40 عاماً لم يكن لدينا كحزب عضو في (البرلمان) في برلين، واليوم نحتفل لأنه أصبح لدينا اثنان”.

لمياء مواليد مدينة آلن الألمانية عام 1978 لأب وأم سوريين وحاصلة على ماجستير الدراسات العربية والإسلامية من جامعة مونستر 2003.

لدى قدور العديد من المؤلفات للأطفال والكبار منها “مسلمة ألمانية طريقي إلى إسلام معاصر”، “لماذا يندفع الشباب الألمان إلى الجهاد؟”.

وساهمت قدور في إدخال التربية الإسلامية إلى المناهج الألمانية عام 2008 وعملت مدرسة لها في شمال الراين أيضاً.

قدور وقفت إلى جانب الشعب السوري ضد نظام الأسد موجهة له انتقادات حادة في عشرات المقالات.

وتعمل بعد وصولها البرلمان لوضع قانون هجرة حقيقي وتشكيل وزارة للمهاجرين واللاجئين، والعمل على تجنيس اللاجئين بفترة قصيرة.

كما تحاول قدور بذل جهودها للاعتراف بالشهادات الجامعية والمهنية الأجنبية للاجئين، ما يسهل لهم العمل باختصاصاتهم.

اقرأ أيضاً: الليرة السورية تثبت على انخفاض مقابل العملات الرئيسية!

حزب الخضر الذي تنتمي إليه لمياء قدور مهتم بقضايا اللاجئين حيث يطالب بالإسراع بالبت بطلباتهم العالقة والحدّ من الترحـ.ـيل.

كما أن حزب الخضر يعمل على إتاحة لم شمل عائلات اللاجئين وخاصة الحاصلين على الحماية الثانوية.

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications