إقتصاد

سلّم توزيع رواتب الموظفين في سوريا بعد إقرار الزيادة التي تبلغ 50 في المائة!

تابعنا على منصة غوغل الإخبارية

تداولت صفحات موالية على مواقع التواصل الاجتماعي سلّم رواتب الموظفين الجديدة في القطاع العام للمعينين حديثاً.

وذلك بعد إقرار مرسومين تشريعيين لزيادة الرواتب وأجور العاملين في سوريا (المدنيين والعسكريين) التي تبلغ 50 في المائة.

فقد بلغ راتب الموظف الحاصل على شهادة دكتوراه والمعين حديثاً 86 ألفاً و243 ليرة سورية، أي ما يعادل نحو 26.5 دولاراً حسب أسعار الصرف في سورية.

وبلغ راتب الموظف الحاصل على الماجستير 82 ألفاً و838 ليرة سورية (25.5 دولار).

وحملة شهادات الدبلوم على راتب قدره 80 ألفاً و573 ليرة (25 دولار).

في حين لم يتجاوز أجر الموظفين من خريجي الجامعات الـ 79 ألفاً و875 ليرة سورية (24.5 دولار).

أما حملة شهادات المعاهد، فبلغ راتب الموظف الحاصل على شهادة معهد في مرحلة “بدء التعيين” نحو 77 ألفاً و325 ليرة سورية.

أما أصحاب الفئة الرابعة (أدنى حد للأجور في السلم الوظيفي) فقد بلغت رواتبهم 72 ألفًا و23 ليرة سورية، أي ما يعادل 22.2 دولار.

وبهذه الحالة يكون الفرق في الراتب بين حامل شهادة الدكتوراه والعامل (الأمي) غير الحاصل على أي تعليم هو 4 دولار أمريكي فقط, وفق الليرة اليوم.

زيادة الرواتب وأجور العاملين في سوريا

وصدر صباح الأحد 11 تموز 2021 مرسومين تشريعيين، قضى أولهما بزيادة الرواتب والأجور للعاملين في سوريا بنسبة 50%، فيما قضى الثاني بزيادة المعاشات التقاعدية للعسكريين والمدنيين بنسبة 40%.

ونص المرسوم أيضا على “رفع الحد الأدنى العام للأجور والحد الأدنى لأجور المهن لعمال القطاع الخاص والتعاوني والمشترك غير المشمولة بأحكام القانون الأساسي للعاملين بالدولة ليصبح /71515/ ليرة سورية شهرياً”.

وسيبدأ تطبيق المرسومين الجديدين اعتباراً من أول الشهر الذي يلي تاريخ صدوره (أي آب المقبل)، وسيحدّد وزير المالية التعليمات التنفيذية اللازمة لتطبيق أحكامهما.

اقرأ أيضاً: أسعار الذهب في سوريا تستمر بالتراجع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى