أخبار سورياالسوريون في تركيا

رئيسة حزب سياسي معارض تدعو أردوغان لمد يده إلى بشار الأسد

تابعنا على منصة غوغل الإخبارية

واصلت الأصوات التركية المعارضة لحكومة حزب العدالة والتنمية مطالبتها بتطبيع العلاقات مع بشار الأسد بحجة عودة آمنة للاجئين السوريين.

وطالبت زعيمة حزب “الجيد” التركي المعارض، ميرال أكشنار، حكومة بلادها بإطلاق حوار مباشر مع رأس النظام السوري، بشار الأسد.

وتـ.ـذرعت أكشنار في لقاء تلفزيوني رصدته الوسيلة بأن الحوار بحجة ضمان سلامة اللاجئين السوريين في تركيا بعد عودتهم إلى بلادهم.

وقالت أكشنار: “كي نتمكن من إيجاد حل مناسب يضمن العودة الآمنة للاجئين السوريين إلى بلادهم، يجب على الحكومة التركية البدء بحوار مباشر مع بشار الأسد”.

ولم تكن دعوة أكشنار الأولى لإعادة تطبيع العلاقات مع بشار الأسد إذ سبق أن دعا كمال كليجدار أوغلو زعـ.ـيم حزب الشعب الجمهوري الرئيس التركي لإقامة علاقات مع نظام الأسد وذلك عدة مرات.

وقبل أيام, قال كلشدار أوغلو بأنه سيقوم بإعادة السوريين إلى بلادهم بكل إخوة إذا وصلوا إلى السلطة.

كلمة كلشدار أوغلو جاءت خلال كلمة له أمام أعضاء حزبه الثلاثاء 22 حزيران، قال فيها: “السوريون تسببوا في ارتفـ.اع إيجارات المنازل”.

وأضاف: “أريد أن أخبر جميع مواطنينا بأنني سأرسل السوريين إلى بلادهم بطريقة أخوية إذا وصلنا إلى السلطة بإذن الله”.

اقرأ أيضاً: بشار الأسد يصدر قانوناً يخـ.ـص الاحتياط

وتابع: “أنا لا أتحدث بعنصـ.رية هنا، سنبني لهم الجسور والمستشفيات وكل شيء وسننفذ هذه المشاريع عن طريق متعهدين أتراك”.

وأردف: “وسنأخذ تمويل هذه المشاريع من الاتحاد الأوروبي، لقد وعدوني بهذا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!