أخبار سوريا

مصادر أمريكية ترجـ.ح صفـ.قة بين بايدن وبوتين تطيـ.ح بـ”بشار الأسد”

تابعنا على منصة غوغل الإخبارية

اعتبرت مجلة فورين بوليسي أن قمة مرتقـ.بة بين الرئيس الأمريكي جو بايدن والرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأربعاء القادم في جنيف هي المكان الأمثـ.ل لواشنطن لبدء التوسـ.ط في صفـ.قة بشأن سوريا، مشيرة إلى أن لدى الإدارة الأمريكية بطاقتين للضـ.غط على موسكو وإخضـ.اعها.

وقالت المجلة في تقرير، أمس الأربعاء، إن هناك احتمـ.الا لتسـ.وية أمريكية روسية على الرغم من التـ.وترات بين الجانبين وانحيـ.از كل منهما إلى أحد الأطـ.راف في سوريا.

ولتحـ.قيق ذلك، يجب على الولايات المتحدة اتـ.باع نهج العصـ.ا والجـ.زرة واستغـ.لال نقاط ضـ.عف روسيا، وتلـ.بية عدد من تطلعـ.اتها بما لا يضـ.ر بالمصـ.الح الوطنية للولايات المتحدة.

ولم تأخذ روسيا أبداً عمـ.لية السلام في سوريا التي تقودها الأمم المتحدة على محمل الجد وذلك لغـ.ياب ضغـ.ط سياسي أو عسـ.كري كبير يجبـ.رها على تقديم تنـ.ازلات، ووفقا للمجلة، تواصل موسكو الممـ.اطلة في محـ.ادثات جنيف وتتبع خطاً ممـ.اثلاً في اجتماعاتها المغـ.لقة بشأن سوريا مع واشنطن، وذلك بهـ.دف دفـ.ع المجتمع الدولي للقـ.بول ببشار الأسد في نهاية المطـ.اف كمنتـ.صر بحكـ.م الأمر الواقـ.ع وتطبيـ.ع العـ.لاقات مع نظامه.

ويمكن لإدارة بايدن تغـ.يير الوضع الراهـ.ن وهي وحدها من يستطيع توجـ.يه الملف السوري نحو الحل إذا نجحت في تعـ.زيز المحادثات الثنائية مع موسكو.

موسكو تضـ.حي ببشار ولكن
ومن المرجـ.ح أن تقبل روسيا التضـ.حية ببشار الأسد، ولكن فقط مقابل الحفاظ على ذات المستوى الحالي من النفـ.وذ ولاسيما أن علاقة موسكو بقوات ونظام أسد تمتد لسنوات طويلة، فضلاً عن حـ.رص الكرملين على الحفاظ بقاعـ.دة طرطوس البحرية وهو أمر لا يشـ.كل تهـ.ديدا مباشرا لمصـ.الح الولايات المتحدة، وفقاً للمجلة.

وبمجرد اتفاق واشنطن وموسكو على مكونات هذا الحل الوسط، يجب إعادة صياغة عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة لتصبح آلية لتنفيذ اتفاق السلام الذي توسطت فيه الولايات المتحدة وروسيا.

كما ينبـ.غي أن تستند أي صفقـ.ة من هذا القبيل إلى دعم تشـ.كيل بديل سياسي وعسـ.كري واقتصادي شـ.رعي لنظام أسد، وذلك يستـ.لزم قبول روسيا لتشـ.كيل حكومة انتقالية في سوريا تتألف من عناصر من النظام ولكن من خارج عائلة الأسد وعناصر من مجموعات معارضة مختلفة والمجتمع المدني.

أوراق واشنطن
وأكدت المجلة أن لدى واشنطن ورقتين يمكن استخدامهما للضغـ.ط على موسكو لدفعـ.ها لقبول الصفـ.قة، أولها تطـ.لع روسيا وشركـ.اتها إلى جنـ.ي أموال إعادة الإعمار وهو ما لم يتحـ.قق في ظل العقـ.وبات الغربية حالياً.

اقرأ أيضاً: الجيش الوطني السوري ينسـ.ق مع تركيا لاتخاذ خطوة غير مسـ.بوقة بمنطقتي درع الفرات وغصن الزيتون

أما الورقة الثانية فتتمـ.ثل بقـ.درة الولايات المتحدة على تفعيل ملف مسـ.اءلة روسيا دولياً على جرائـ.مها في سوريا بما في ذلك تحـ.ويل البلاد إلى ميدان اختـ.بار لأسلـ.حتها، وتعمد قواتها استـ.هداف مواقـ.ع مدنية ومنشـ.آت طبية وهو ما وثقته منظمات حقوقية دولية

واختتمت المجلة تقريرها بدعوة إدارة بايدن إلى عدم تضـ.ييع الفرصـ.ة التي تتيـ.حها القمة المنتظرة يوم الأربعاء المقبل، محـ.ذرة أن استـ.مرار الوضع الراهـ.ن يصـ.ب في صالح تعـ.زيز نفـ.وذ روسيا في المنطقة وخارجها من جهة ويدفـ.ع المزيد من الدول إلى التطبيـ.ع مع نظام أسد من جهة أخرى.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى