أخبار سوريا

فيصل المقداد يعلّق على تقارير قرب افتتاح السفارة السعودية في دمشق

تابعنا على منصة غوغل الإخبارية

علق وزير الخارجية التابع لنظام الأسد فيصل المقداد على أنباء افتتاح السفارة السعودية في دمشق وذلك بعد تقارير تحدثت عن لقاء وفد سعودي بمسؤولي الأسد.

وتحدث المقداد في مؤتمر صحفي عقب لقائه مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف عن دور نظامه في تقريب وجهات النظر بين الدول العربية والإسلامية.

وقال المقداد ورصدت الوسيلة إن إسراع الولايات المتحدة بتلبية المطالب الإيـ.ـرانية في مفاوضات الملف النوـ.ـوي سيخفف من حدة التوتر في المنطقة.

وأضاف المقداد أن دمشق “ومنذ وقت طويل، تعمل على تقريب وجهات النظر بين مختلف الدول العربية والإسلامية”.

وترك المقداد جواب سؤال عن موعد افتتاح سفارة المملكة السعودية في دمشق، بالقول: “اسألوا السعوديين عن السفارة”.

وتأتي هذه التصريحات بعد نفي وزارة الخارجية السعودية أنباء محادثات مع نظام الأسد لإعادة العلاقات إلى طبيعتها.

وقالت وزارة الخارجية السعودية إن هذه الأنباء غير دقيقة.

اقرأ أيضاً: مؤسستان تابعتان لحكومة الأسد ترفعان دعوى قضائية ضد صحفي موالي!

وكان مدير إدارة تخطيط السياسات بوزارة الخارجية السعودية، السفير رائد قرملي أكد أن تقارير مباحثات رئيس الاستخبارات السعودية في دمشق غير دقيقة.

وقال إن السياسة السعودية تجاه سوريا لا تزال قائمة على دعم الشعب السوري وحل سياسي تحت مظلة الأمم المتحدة ووفق قرارات مجلس الأمن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى