إقتصاد

مصرف سورية المركزي يصدر بياناً مخالفاً لمرسومين أصدرهما بشار الأسد

تابعنا على منصة غوغل الإخبارية

دعا مصرف سوريا المركزي التابع للنظام المواطنين لعدم شراء القطع الأجنبي من السوق السوداء، بعد كشفه كمية كبيرة مـ.ـزورة أثناء تسديد مواطنين مبالغ مستحقة عليهم.

وأوضح المصرف في بيان رصدته الوسيلة أنهم اكتشفوا وجود كمية كبيرة من القطع الأجنبي المـ.ـزور لدى مراجعة مواطنين المصرف لتسديد مبالغ مترتبة عليهم.

وأراد المصرف تحذير المواطنين من شراء القطع الأجنبي من السوق السوداء ملمحاً إلى أنها غير نظامية.

وطالب المصرف المواطنين بالامتناع عن شراء القطع الأجنبي من السوق غير النظامية واللجوء إلى المصارف وشركات الصرافة للحصول على حاجتهم منه.

ويناقض المصرف في دعوته المواطنين بشراء القطع الأجنبي من المنافذ النظامية مرسومي رأس النظام السوري بشار الأسد اللذين يجرمان التعامل بغير الليرة.

وتشير قرارات حكومة الأسد والمؤسسات المالية التابعة لها لوجود تخبط في السياسة المالية وطريقة التعامل مع القطع الأجنبي.

وسبق أن دعت غرفة تجارة دمشق التجار والصناعيين إلى دعم الليرة السورية من خلال وقف شراء الدولار لنهاية الشهر الحالي.

وقالت الغرفة يوم الجمعة في دعوتها، إن “التداول من المخالفات التي تضر بالوطن والاستقرار الاقتصادي”.

وكانت حكومة النظام السوري قد سمحت لشركات صرافة بتسليم التجار والصناعيين حوالاتهم بالدولار.

اقرأ أيضاً: أم سورية ترعى 16 حفيداً يتيماً في ظل ظروف صعبة بإدلب بعد أن فقدت 6 من أبنائها

وأبدت “الشركة المتحدة للصرافة”، في 24 نيسان الماضي، استعدادها لتنفيذ الحوالات في جميع المحافظات السورية، حسب العملة التي يطلبها المرسل.

وبلغ سعر الدولار الأمريكي في السوق السوداء اليوم في دمشق 3120 ليرة سورية، بحسب موقع “الليرة اليوم” المختص بأسعار الصرف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى