منوعات

مسؤول سوري سابق يكـ.ـشف عن رسالة وصلته من نزار قباني بعد تسمية شارع باسمه في دمشق

تابعنا على منصة غوغل الإخبارية

كشف محافظ دمشق الأسبق محمد زهير تغلبي عن مضمون رسالة بعثها الشاعر السوري الراحل نزار قباني بخط يده منذ 23 عاماً بعد تسمية شارع باسمه.

وكتب تغلبي منشوراً على صفحته في الفيسبوك رصدته الوسيلة وذلك بمناسبة الذكرى الثالثة والعشرين لرحيل قباني.

وقال تغلبي إنه تسلم يوم جـ.نازة الشاعر، رسالة من شقيقه صباح قباني، كان كتبها لمناسبة تسمية شارع باسمه في العاصمة دمشق التي تغنى بها قباني كثيرا.

وأرفق تغلبي منشوره بصورة عن رسالة قباني التي كتبها بخط اليد.

وقال قباني في رسالته: “وإذا كنتُ ابن دمشق، ووردتها، وقصيدتها، فهذا شرف كبير أحمله على جبيني”.

وأضاف قباني: “وعندما يقف كبار المثقفين إلى جانبي فهذا يزيد ارتباطي بالشام تاريخاً وشعراً ومعرفة

ووجه قباني ألف شكر إلى تغلبي لاقتراح تسمية شارع بمدينة دمشق المتحضرة باسمه, وفق تعبيره.

وأكد المحافظ السابق لمدينة دمشق أن تسمية الشارع باسم قباني قبل وفـ.اته جاءت خـ.لافا للقاعدة المعمول بها وهي إطلاق الأسماء على الشوارع والمدارس بعد الوفاة.

ولم يكن قباني على علاقة طيبة بنظام الأسد الذي هـ.جاه في قصيدة خاصة اسمها “عنترة” موجهة لحافظ الأسد الذي وصفه باللـ.ص والمقاول.

ولا يمكن التفريق بين اسم نزار قباني ودمشق وهويتها الثقافية فكتب الكثير من القصائد التي مجدت دمشق.

اقرأ أيضاً: وسائل إعلام لبنانية تنشر خبر وفـ.ـاة فاروق الشرع وعائلته تعلّق!

كما غنى كثير من الفنانين قصائد قباني ولعل قصيدة هذي دمشق للفنانة أصالة نصري إحداها.

يشار إلى أن شاعر المرأة والحب وشاعر الياسمين رحل عن عالمنا في الثلاثين من نيسان عام 1998 في العاصمة البريطانية لندن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى