السوريون في ألمانيا

السلطات الألمانية تصدر قراراً جـ.ديداً يخص مئات اللاجئين السوريين

تابعنا على منصة غوغل الإخبارية

أصدرت المحـ.كمة الإدارية العليا في مدينة لونبورغ التابعة لولاية سكسونيا السفلى قرارا بعدم ترحيل لاجئين سوريين إلى اليونان.

وقالت صحيفة “زود دوتشه” الألمانية ورصدت الوسيلة إن أي لاجئ سوري تنطبق عليه قوانين الحماية في ألمانيا لا يجب إعادته إلى اليونان.

وأوضحت أن قرار المحـ.كمة الذي صدر الإثنين جاء بعد أن أكدت أنه لا يوجد إمكانيات لدى اليونان بتوفير الاحتياجات الأساسية للاجئين “سكن- طعام – تنظيفات”.

وأضافت الصحيفة أن القرار صدر بعد اعتراض لاجئتين سوريتين على قرار ترحيلهن إلى اليونان.

وبينت أن مكتب الهجرة واللجوء في مدينة أوسنابروك رفض طلب لجوئهن.

وتابعت أن المحكمة عللت حينها سبب الرفض بأن النساء إذا تم ترحيلهن لن يواجهن التشـ.رد، وسيحصلن على مساعدة من منظمات الإغـ.اثة أو الشبكات غير الرسمية.

وتقدمت الشقيقتان السوريتان بطعن للمحكمة الإدارية العليا في الولاية وربحتا الدعوى.

وقال مسؤول بالمحكمة الإدارية العليا إن المدعيتين من المحتمل جدا أن تصبحا بلا مأوى في اليونان.

وأضاف أنهما من الناحية العملية لن تتمكنا من الحصول على دعم كاف من مصادر حكومية أو غير حكومية في اليونان.

وتابع أنهما مهددتان بالفقر في مدة قصيرة جدا إذا تم إعادتهما.

اقرأ أيضاً: نانسي عجرم تكسب قضية في محكمة ألمانية ضد لاجئ سوري!

وأكد المسؤول أن الأدلة الحالية تشير إلى أن اللاجئين الذين تم إعادتهم إلى اليونان لم يتم تزويدهم بأي سكن من قبل الدولة.

وبحسب الصحيفة, ذكرت المحكمة احتمالية عدم تقديم مساعدات مالية كافية إذا عمل اللاجئ لتوفير السلع الأساسية للبقاء بسبب العوائق البيروقراطية في اليونان

شاركنا تعليقك على هذه المادة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى