أخبار سوريا

مخابرات الأسد تستـ.ولي على مليارات الليرات العائدة لمكاتب صرافة مرخصة والتبريرات جاهزة!

تابعنا على منصة غوغل الإخبارية

كشفت مصادر خاصة في حلب لموقع أورينت نت، أن دوريات تابعة لمخابرات الأسد الجوية اسـ.تولت على مبالغ مالية كبيرة كانت بطريقها إلى حماة.

وقالت المصادر ورصدت الوسيلة إن حاجز الأمن الجوي أوقف سيارة بحوزتها 3 مليارات و250مليون ليرة كانت بطريقها من حلب إلى حماة عبر طريق خناصر.

وأوضحت أن الحاجز صادر الأموال رغم تقديم جميع الأدلة والكشوفات المصرفية والتراخيص التي تجيز نقلهم للمال لكونهم صرافين.

وأشارت المصادر إلى أن عناصر الحاجز ضربوا السائق ومرافقه بشكل مبرح مع توجيه سيل من الاتهـ.امات لهما، كالإضـ.رار بالاقتصاد الوطني.

وأضافت أن العناصر اعتبروا نقل الأموال غير مشروع محاولين معرفة وجهتها وفيما إن كانت ستذهب للإرهـ.ابيين وفق وصفهم.

المصادر ذاتها أكدت أن الشخصين يملكان مكتب صرافة بفرعين الأول في حلب والثاني في حماة، ولديهما رخصة لنقل النقود بين المكتبين رسمياً.

وذكرت أن الشخصين حصلا سابقاً على العديد من الموافقات الأمنية لنقل الأموال ما يؤكد النية الكاملة لسـ.رقة أموالهما بطابع قانوني.

واعتبرت مصادر موالية أن عملية النقل هذه مخالفة للقوانين وهي بمثابة عملية غير قانونية يعاقب عليها القانون وفق زعمهم.

اقرأ أيضاً: السلطات المحلية في بريمن الألمانية تعلق على قرار فتح استقبال 100 شخص من عائلات اللاجئين السوريين

وروج إعلام وصفحات موالية لكشف هذه العملية معتبرين أنها مضرة بالاقتصاد وتساهم في تدهـ.ور الليرة السورية.

وتفاخرت وسائل إعلام النظام بما قالت إنه مصادرة أربع سيارات محملة بأكثر من ثلاثة مليارات ليرة سورية باليومين الماضيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى