منوعات

فتاة تمشي في شوارع حلب عـ.ارية تثيـ.ر جـ.دلاً واسعاً بين السوريين!

تابعنا على منصة غوغل الإخبارية

خاص – الوسيلة:

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً مصوراً لفتاة ظهرت بوضع صـ.ادم بسبب الظروف الصعـ.بة التي يعيشها السوريون منذ نحو 10 سنوات.

وبحسب الفيديو الذي رصدته الوسيلة, ظهرت صبية عـ.ارية تماماً إلا ما يستر عـ.ورتها وصـ.درها وهي تمشي بشوارع مدينة حلب تطلب طعاماً.

الفتاة أثارت انتباه الناس وتوقفت عند أحد المحلات فتجمع مواطنون حولها وهم يستفسرون عن وضعها وما تريده.

وقال ناشطون إن الجـ.وع أجبر الفتاة على الخروج بهذه الحالة الغريبة واللافتة للأنظار.

وأوضح الناشطون أن الفتاة لا تريد المال بل تريد طعاماً بسبب جوعها وفقرها الذي أوصلها إلى هذه الحالة.

وأكد الناشطون أن نظام الأسد أوصل السوريين إلى مراحل لم تمر على سوريا وشعبها من قبل كعقاب لهم لمعارضتهم الحكم وانتفاضتهم.

الفيديو لاقى استهجاناً واسعاً من قبل معظم شراح المجتمع السوري لا سيما أن المشهد غير مألوف في بلد كسوريا.

وعبر كثير من المتابعين عن اسـ.تيائهم من المشهد وما يحمله من آلا م لصبايا سوريا ومعـ.اناتهن في ظل الظروف المعيشية والاقتصادية القـ.اسية.

وحمل متابعون على مواقع التواصل الاجتماعي نظام الأسد المسؤولية الكاملة عن الفوضى ومشاهد البؤس التي وصل إليها أهالي سوريا.

معلقون شككوا برواية جوع الفتاة لا سيما وأنهم اعتبروا أنها من طبقة راقية ولا تعكس ملامحها وصبغة شعرها حالة البؤس والفقر.

اقرأ أيضاً: تراجع جـ.ديد تسجله الليرة السورية أمام الدولار والعملات الرئيسية

وذهب آخرون إلى أن تناقل الفيديو لا يليق بالسوريين الذين لم يبخلوا على أحد في يوم من الأيام معتبرين أنه يشوه صورة المدينة.

وزاد آخرون أن الفتاة قد تكون مجبرة على هذا التصرف أو مدفوعة من شخص آخر أو فقدت عقلها لسبب ما لاسيما نعيش فوضى أمنية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى