أخبار سوريا

أسماء الأسد تتحرك من القصر الجمهوري باتجاه إيــران وتصدر توجيهات جـ.ديدة في سوريا

تابعنا على منصة غوغل الإخبارية

تعتزم أسماء الأسد زوجة رأس النظام السوري بشار الأسد تصفية وإغلاق عدد من شركات القطاع الخاص في سوريا بعد البدء بتقييم الوضع القانوني والمالي لها.

وذكرت مصادر خاصة رصدتها الوسيلة أن أسماء الأسد وجهت لجنة المتابعة بالقصر الجمهوري إلى تقييم الوضع القانوني والمالي لحزمة من شركات القطاع الخاص.

وأضافت المصادر أن توجيهات أسماء جاءت تمهيداً للإعلان عن تصفـ.ية هذه الشركات والتي معظمها تابع للاستثمارات الإيـ.رانية في سوريا.

وأوضحت المصادر الذي لم يذكر اسمه أن الذريعة لإغلاق هذه الشركات ستكون حزم العقوبات الدولية المفروضة عليها.

وبينت أن الشركات المقرر تصفيتها: “بنيان دمشق المساهمة” و”زبيدي” و”قلعي المحدودة المسؤولية”، و”المعماري لأنظمة البناء المساهمة المغفلة”.

وتابعت أن من الشركات أيضاً: “البنيان العقارية” و”أرميتاج للعمران”، إضافة لشركات ناشئة مرتبطة مباشرة بالسفارة الإيـ.رانية، ومكتب ممثل المرشـ.د الأعلى في دمشق.

وأكدت المصادر أن السفارة الروسية بدمشق تنسق مع القصر الجمهوري، وخصوصاً مع أسماء الأسد التي تشرف مباشرة على لجنة المتابعة.

وتأتي هذه الخطوة كإحدى إجراءات لجنة المتابعة التي تهيمن من خلالها أسماء الأسد على القرار داخل القصر الجمهوري.

اقرأ أيضاً: مسؤول أمريكي يتحدث عن العلاقة بين أردوغان وبايدن والتنسيق بشأن إيجاد حلول في سوريا

وكانت مصادر قد كشفت بوقت سابق أن أسماء الأسد عينت ضابط ارتباط بين القصر الجمهوري ورئاسة مجلس الوزراء.

وعملت أسماء الأسد بقرارها الجديد على تجميد آلية التواصل السابقة التي كانت تتم عبر المكتب الخاص في القصر الجمهوري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى