إقتصاد

وزير المالية يتحدث عن استعداد النظام السوري لزيادة الرواتب والأجور في سوريا

تابعنا على منصة غوغل الإخبارية

أكد وزير المالية في حكومة نظام الأسد الدكتور كنان ياغي أن هناك توجيه من رأس النظام بشار الأسد لتحسين المستوى المعيشي.

وقال ياغي بحوار مع الفضائية السورية رصدته الوسيلة إنه من تشرين الأول الماضي حتى الآن صرفت 3 منح بنحو 320 مليار ليرة، إضافة للمنحة الأخيرة، وهي 109 مليارات.

وأشار إلى وجود توجيهات من الأسد للاستعداد لأي شيء قادم لافتاً لإمكانية أن يكون بعد رمضان هناك مقاربة للرواتب والأجور.

وأوضح ياغي أن هناك منصات إعلامية خارجية تتولى استهـ.داف الليرة السورية وسعر صرفها.

واعتبر أن سعر الصرف بالسوق السوداء غير حقيقي وناتج عن مضـ.اربات وحـ.رب نفسية كانت سبب رفعه رغم المؤشرات الاقتصادية الجيدة.

كما تناول الوزير في حديثه قانون البيوع الأخير والذي يسـ.رق جيوب السوريين دعماً لخزينة النظام.

وكان الأسد قد أصدر مرسومين بزيادة رواتب وأجور العاملين المدنيين والعسكريين 20 ألف ليرة، والمعاشات التقاعدية 16 ألف ليرة.

وقضى المرسومان بإضافة الزيادة والتعويض المعيشي (البالغ 11,500 ليرة) إلى أصل الراتب الشهري، وأصبح الحد الأدنى للراتب 47,675 ليرة، والأعلى 80,240 ليرة.

اقرأ أيضاً: صفاء قمري .. العالمة السورية التي أنقذت بذور سوريا

كما أمر الأسد في 23 من كانون الأول الماضي، بصرف منحة 50 ألف ليرة لمرة واحدة للعاملين المدنيين والعسكريين و40 ألف ليرة لأصحاب المعاشات التقاعدية.

وعدل الحد الأدنى للراتب المعفى من ضريبة الدخل ليصبح 50 ألف ليرة بدل 15 ألف ليرة، مع تعديل النسب الضريبية للشرائح.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى