السوريون في ألمانيا

محكمة ألمانية تتخذ قراراً مفـ.اجئاً وصـ.ادماً للسوريين الهـ.اربين من الخدمة في جيش بشار الأسد!

تابعنا على منصة غوغل الإخبارية

رفضت المحكمة العليا بولاية شمال الراين الألمانية منح اللجوء للسوريين المتخلفين عن جيش النظام بحجة أن النظام لم يعد يُخضعهم لعقوبات ممنهجة.

واعتبرت المحكمة أن الهـ.اربين من الخدمة الإلزامية لا يُعتبرون معارضين سياسيين للنظام، وبالتالي لا يمكن منحهم صفة اللجوء.

وجاء قرار المحكمة في دعوى قدّمها طالب لجوء سوري أنهى خدمته العسـ.كرية في سوريا لكنه كان يخشى استدعاءه مرة ثانية.

وقالت وسائل إعلام ألمانية ورصدت الوسيلة إن المذكور حصل على حماية مبدئية عام 2015، ومنحته محكمة في كولونيا صفة لاجئ.

وشددت ألمانيا إجراءات اللجوء منذ العام 2016 حيث منحت نحو 200 ألف سوري إقامات ثانوية “حماية”، أي حرمانهم من لمّ شمل أسرهم.

ويأتي قرار المحكمة بما يتناقض مع حكم في قضية منفصلة أصدرته محكمة العدل الأوروبية في تشرين الثاني 2020.

وأشارت المحكمة إلى فرضية قوية بإمكان تعرض المتخلفين عن الخدمة الإلزامية إلى اضطهـ.اد سياسي، وحقّهم في طلب اللجوء.

ويعاقب القانون في جيش الأسد المتهـ.ربين من التجنيد في وقت السلم بالسـ.جن من شهر إلى ستة أشهر، ثم إكمالهم خدمتهم بالكامل.

اقرأ أيضاً: باحث سياسي يتحدث عن مباحثات روسية إيرانية حول تأجيل الانتخابات الرئاسية ومصـ.ير بشار الأسد!

أما في زمن الحـ.رب فيعاقب الهـ.اربين بالسجـ.ن حتى 5 سنوات مع إكمالهم خدمتهم العسـ.كرية أيضاً.

وكان رأس النظام بشار الأسد قد أصدر عفواً عاماً في شباط 2020، عن جـ.رائم التـ.زوير والتلاعب بقصد التخلص من الخدمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى