السوريون في لبنان

مستشار سوري في لبنان يؤكد فرض السلطات اللبنانية رسوماً جديدة على السوريين العابرين من لبنان

تابعنا على منصة غوغل الإخبارية

أكد المستشار في السفارة السورية التابعة للنظام في بيروت جمال نجيب أن السلطات اللبنانية فرضت 50 دولاراً كقيمة لفحص PCR، على كل من يعبر الأراضي اللبنانية.

وقال نجيب لوسائل إعلام محلية ورصدت الوسيلة إن قرار السلطات اللبنانية بفرض 50 دولاراً طبق منذ 7 كانون الأول الماضي.

وأضاف أن هذا القرار “جاء مع بدء التقييدات الأخيرة التي فرضتها السلطات اللبنانية المعنية بسبب انتشار الفيروس”.

وأوضح أن السلطات المعنية فرضت إجراء فحص PCR على جميع المسافرين من وإلى دول العالم عبر مطار بيروت وليس فقط الجنسيات السورية.

ورأى المستشار في سفارة نظام الأسد بلبنان أن مثل هكذا قرار هو عادي ولا يوجد له أيّة أبعاد أخرى.

وأشار نجيب إلى أن السلطات اللبنانية أعفت السوريين فقط سابقاً من فرض حظر يومين على كل جنسيات العالم في فنادق بيروت.

وتابع: “ظروف الوباء فرضت إجراءات احترازية طبقتها كل دول العالم والتي ستلغى عند الانتهاء من هذه الموجة لتعود الأمور إلى طبيعتها”.

وبين نجيب أن السفر بين سوريا ولبنان متاح فقط لمن يرغبون بالسفر عبر مطار بيروت إلى دولٍ أخرى بشرط أن يكونوا حاصلين على حجوزات مسبقة.

اقرأ أيضاً: أردوغان يلمح لعملية عسكرية جديدة في سوريا وينتقد الدول الأوروبية التي تخلت عن السوريين!

ولفت إلى أن قيود بمنع السفر لا تزال مفروضة على حالات السفر بقصد السياحة أو التجارة والزيارات ولا تعديل عليها حالياً.

وكانت السلطات اللبنانية قد اتخذت إجراءات جديدة للوافدين إليها لمواجهة انتشار كورونا، بعد ارتفاع غير مسبوق في الإصابات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى