أخبار سوريا

دبلوماسيان أمريكيان يقترحان تخفيف العقوبات عن بشار الأسد بشـ.روط!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

تقدم دبلوماسيان أمريكيان بمقترح لتخفيف العقوبات المفروضة على نظام الأسد في سوريا، بشروط تنفيذ إصلاحات تؤدي لانفراج حقيقي للوضع في البلاد.

جاء ذلك في مقال نشره الدبلوماسيان “جيفري فيلتمان” و”هاير بيلمان” في موقع “ريسبونسابل ستيتكرافت” بعنوان “الحاجة لسياسة جديدة في سوريا”.

وقال فيلتمان وبيلمان ورصدت الوسيلة إنه يمكن تخفيف العقوبات على بشار الأسد في حال قيامه بإصلاحات تُسهم في تحقيق ما وصفاه بـ “انفراجة” للأوضاع في سوريا.

ودعا الدبلوماسيان الأمريكيان أمريكا وأوروبا لمراقبة تلك الخطوات التي ستكون أساس التفاوض.

وأوضحا أن تلك الإصلاحات ستشمل الإفراج عن السجناء السياسيين وحماية المدنيين، واستقبال اللاجئين استقبالاً كريماً، ووصول المساعدات الإنسانية، وإصلاحات أمنية وسياسية.

وطالب الدبلوماسيان بلديهما بإعفاء الجهود المساهمة في التصدي لجائحة “كورونا” بمناطق سيطرة النظام من العقوبات، وتسهيل بناء البنية التحتية المدنية.
وأضاف الدبلوماسيان أن “العقوبات الأمريكية ضد نظام الأسد لم تضعف الدعم الرئيسي بين جمهوره المحلي”.

اقرأ أيضاً: فيصل القاسم يدافع عن اللاجئين السوريين في لبنان ويرد على نضال الأحمدية!

كما أكد الدبلوماسيان أن العقوبات لم تغير سلوك نظام الأسد، إلا أنها أدت لنقص حاد في العملة السورية وانهيارها.

وتصر الولايات المتحدة على سياسة التضييق التي تفرضها على الأسد مشترطة انخراطه بالعملية السياسية للسماح بإعادة الإعمار والتطبيع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى