منوعات

مسؤول كبير يتدخل في من أجل “ألين سكاف” بعد دهـ.سها عناصر شرطة ومدنيين وسط دمشق!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

تداولت صفحات التواصل الاجتماعية في دمشق صوراً لامرأة لبنانية سكـ.رانة دهـ.ست عناصر شرطة تابعين لنظام الأسد وصـ.دمت دراجات نـ.ارية ومدنيين.

ونشر موقع صوت العاصمة ورصدت الوسيلة صوراً للحـ.ادثة التي وقعت في حي المزة الدمشقي بالقرب من أبنية الـ14 كما معروفة.

وقال الموقع إن الصور لفتاة تدهـ.س عناصر شرطة ومدنيين اثنين وتصـ.دم دراجات ناـ.رية خلال قيادة رعـ.ناء.

وأوضح الصحفي الموالي صدام حسين أن السيدة السكـ.رانة المعتـ.دية هي زوجة “هنيبعل القذافي” نجل الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، والمحتجز منذ عدة سنوات لدى الأمن اللبناني.

وأشار حسين إلى أن زوجة هنيبعل اسمها ألين سكاف لبنانية الأصل تسكن في سورية، وحاصلة على حق اللجوء السياسي وهي عارضة أزياء سابقة.

وبين الصحفي الموالي أن مرافقة السيدة التي دهـ.ست عناصر الشرطة اعتـ.دوا على عدد من المارة وعناصر شرطة، ما أدى لإصـ.ابة ثلاثة مدنيين.

وذكرت مصادر محلية أن المرأة كانت مخمـ.ورة حين وقـ.وع الحـ.ادثة دون الكشف عن الحصيلة النهائية للأضـ.رار.

وقال شهود عيان وفق مصادر موالية رصدتها الوسيلة إن السيدة تلاسنت مع عناصر الشرطة قرب مستشفى المواساة وحين أرادوا مخالفتها بدأت بإطلاق الشـ.تائم ودعـ.ست عنصر شرطة ومشت.

وأضافت المصادر أن الشرطة أوقفت السيدة مرة أخرى عند بنايات الـ14 في المزة ونزل المرافقة من سيارتهم وبدؤوا بإطلاق الرصـ.اص على الشرطة وعادت لتتحدث بكلام لم يكشف ماهيته.

وتابعت المصادر أن السيدة أرادت دهـ.س عناصر الشرطة حين قاموا بمحاصرتها فأوقفوها باللحظة المناسبة.

اقرأ أيضاً: الليرة السورية مستمرة بالتراجع أمام العملات الأجنبية والذهب يرتفع من جديد

وأكدت المصادر أن مسؤولاً حضر وقال إن السيدة تخصه مطالباً بتركها بحال سبيلها لتغادر السيدة وتنتهي القصة.

وأثارت الحـ.ادثة استهجان السوريين وغضبهم من سلوك المرأة بغض النظر عن جنـ.سيتها وما تسببته من أضـ.رار لمدنيين آمنين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى