أخبار سوريا

نظام الأسد يفرق بين اللاجئين السوريين ويصنفهم إلى قسمين واضعاً شروطاً لعودتهم!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

بحث أعضاء اللجنة الدستورية في اجتماع اليوم الأول المبادئ الدستورية ومسألة عودة اللاجئين.

وقال مصدر من اللجنة الدستورية لعنب بلدي إن وفد المعارضة طرح مداخلات متعلقة بالمبادئ الوطنية، كسيادة القانون والسيادة الوطنية والهوية والعقد الاجتماعي.

وأضاف المصدر ورصدت الوسيلة أن وفد النظام طرح مداخلات عن عودة اللاجئين، مع التفريق بين “اللاجئ الحقيقي، واللاجئ غير الحقيقي”.

وبحسب المصدر, فإن وفد النظام عرّف اللاجئ غير الحقيقي بأنه اللاجئ السياسي أو لأسباب سياسية، وتكون عودته بشروط وضوابط.

وادعى وفد النظام أن دول اللجوء تمنع السوريين من العودة إلى سوريا لاستخدامهم لأسباب سياسية.

وأشار وفد النظام أيضاً, وفق المصدر, أن جزءًا من السوريين خارج سوريا يعمل بينما الباقي عاطل عن العمل.

ورأى وفد النظام السوري أن أهم شروط عودة اللاجئين هي رفع العقوبات عن النظام وإعادة الإعمار.

وكان نظام الأسد قد عقد قبل أيام مؤتمر “اللاجئين” في دمشق بتنظيم روسي، إلا أنه قوبل برفض غربي.

وأصدر الاتحاد الأوربي، بياناً في 10 تشرين الثاني الماضي أكد أن المؤتمر سابق لأوانه.

اقرأ أيضاً: عراب مصالحات بشار الأسد يحذر من عملية عسكرية تركية على مدينتين سوريتين!

وقال بيان الاتحاد إن الأولوية بالوقت الحاضر هي اتخاذ إجراءات حقيقية لتهيئة الظروف الملائمة لعودة آمنة وطوعية وكريمة ومستدامة.

وأوضح أنه في حين أن قرار العودة يجب أن يكون دائمًا قرارًا فرديًا، لا تصلح الظروف في سوريا، في الوقت الحالي، لتشجيع العودة الطوعية على نطاق واسع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى