أخبار سوريا

نصر الحريري يستعد لمنافسة بشار الأسد وفريقه يرصد 400 مليون دولار للحملة الانتخابيّة!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

كشف مصدر مطّلع في الائتلاف الوطني أنّ قرار تشكيل المفوضية العليا للانتخابات في سوريا جاء بشكل فردي.

جاء ذلك باجتماع ضمّ رئيس الائتلاف نصر الحريري وأمين سرّ الهيئة السياسيّة رياض الحسن.

إضافة إلى ممثّل الحراك الثوري بالحسكة ياسر الفرحان وممثّل حمص عبد الإله الفهد.

ونقلت قاسيون عن المصدر أنّ القرار جاء بعد إقناع المجموعة لنصر الحريري لخوض الانتخابات الرئاسيّة القادمة كمنافس لبشّار الأسد.

وأضاف المصدر حسبما رصدت الوسيلة أن المجموعة تعتمد بذلك على أصوات السوريين في الشمال السوري المحرّر ودول اللجوء.

وبحسب المصدر, يحاول نصر الحريري استثمار الأزمات الاقتصاديّة التي يتعرّض لها السوريّون بمناطق سيطرة النظام للحصول على أصواتهم بحال ترشح للرئاسة أمام الأسد.

وأوضح المصدر أنّ المجموعة المقرّبة من نصر الحريري تسعى للحصول على 400 مليون دولار لصرفها على الحملة الانتخابيّة.

ولم توضح المجموعة مصدر الأموال أو الدول التي ستساهم بتلك الحملة، لكن العمل جار على إقناع الامم المتّحدة للدخول في مراقبة الانتخابات.

وكان الحريري قد نفى القبول بالمشاركة في انتخابات يشارك فيها رأس النظام بشار الأسد.

وقال الحريري في تغريدة على تويتر رصدتها الوسيلة: “لا يمكن أن يكون هناك حل في سورية بوجود المجرم بشار الأسد وأعوانه”.

اقرأ أيضاً: فراس طلاس عن مصدر روسي: نصر الحريري ينوي الترشح كمنافس لـ”بشار الأسد” في الانتخابات الرئاسية المقبلة!

وأضاف أنه لا يمكن للائتلاف ولا للشعب السوري في أغلبه المشاركة أو الاعتراف بانتخابات يشارك فيها هذا القاتل.

مراقبون استغربوا تشكيل المفوضية العليا للانتخابات معتبرين أنها خطوة على طريق مشاركة الائتلاف في الانتخابات الرئاسية القادمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى