إقتصاد

جمعية الصاغة بدمشق توضح الارتفاع القياسي وغير المسبوق في أسعار الذهب!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

واصلت أسعار الذهب خلال الأيام الماضية الارتفاع الكبير مسجلة أرقاماً قياسية جديدة وغير مسبوقة بالتزامن مع تدهور واضح في قيمة الليرة السورية.

وبحسب ما رصدت الوسيلة, فقدت الليرة السورية أكثر من 11% من قيمتها هذا الأسبوع مقابل الدولار الأمريكي.

وأجبر ارتفاع تداول الدولار جمعية الصاغة بدمشق إلى رفع تسعيرتها الرسمية أكثر من 4000 آلاف ليرة سورية للغرام الواحد.

ورفعت الجمعية الحرفية سعر مبيع غرام الذهب عيار 21 قيراط إلى 147,000 ليرة و146500 ليرة شراء.

بينما رفعت الجمعية الحرفية سعر مبيع غرام الذهب عيار 18 قيراط إلى 126,000 ليرة و125500 ليرة للشراء.

وربط “غسان جزماتي” رئيس جمعية الصاغة هذا الارتفاع الكبير في تسعيرة الذهب إلى زيادة الطلب عليه، وخاصة شراء ذهب الادخار.

وأوضح أن الزبون يطلب الذهب الثقيل من الأساور والسحبات والطقوم الذهبية السادة بالإضافة إلى الإقبال على شراء الليرات والأونصات الذهبية.

وبين جزماتي أن هناك توجه لدى المواطنين للحفاظ على القيمة الشرائية لأموالهم بتحويلها إلى ذهب كونه الملاذ الآمن.

اقرأ أيضاً: الليرة السورية تفقد المزيد من قيمتها مقابل العملات الأجنبية والذهب

وأشار جزماتي إلى انخفاض الإقبال على شراء الذهب الفني والحلي والمصاغ الخفيفة الوزن.

وكان سعر صرف الليرة السورية قد شهد تراجعاً كبيراً أمام الدولار خلال الأيام الماضية حيث بلغ 2890 للمبيع و2860 للشراء بحسب موقع الليرة اليوم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى