السوريون حول العالم

محكمة العدل الأوروبية تتخذ قراراً يخص اللاجئين السوريين الفارين من الخدمة العسكرية في جيش الأسد!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

قررت محكمة العدل الأوروبية منح الفارين من الخدمة العسكرية في سوريا الحماية الكاملة في أوروبا مرجحة تعرضهم لملاحقة سياسية.

وقالت المحكمة في بيان رصدته الوسيلة إنه للفارين من الخدمة العسكرية في سوريا حق الحصول على حق الحماية الكاملة في أوروبا.

وأضافت محكمة العدل الأوروبية أن “الخـ.وف من إجبارهم على المشاركة في جـ.رائم حـ.رب هو مبرر تمامًا”.

وبحسب القرار, ترى المحكمة أن جـ.رائم الحـ.رب المرتكبة من قبل جيش النظام السوري موثقة بشكل جيد.

وتابعت أن الفرار من الخدمة العسكرية يصنف لدى سلطات النظام السوري على أنه فعل معارضة ضد النظام.

وقال رئيس المنظمة الأوروبية العربية لحقوق الإنسان بألمانيا، كاظم هنداوي، إن كثيرًا من السوريين رُفضت طلبات لجوئهم، واقتصرت على الحماية الثانوية لتذرعهم بالتخلف عن العسكرية.

وأضاف لعنب بلدي أن عدم تفهم كثير من الدول الأوروبية أن عقوبة المتخلف عن الخدمة الالزامية تصل للإعـ.دام أحد أهم أسباب الرفض.

وأكد هنداوي أن قرار المحكمة الأوروبية سيعمم على البلدان الأوروبية.

كما أن سبب التخلف عن الخدمة العسكرية سيصبح كافيًا لإعطاء “حق اللجوء الكامل”.

اقرأ أيضاً: خبير اقتصادي يتحدث عن ثلاثة أحداث أثرت على تراجع متسارع في قيمة الليرة السورية مقابل العملات!

وكانت المدعية العامة بمحكمة العدل الأوروبية، إليانور شاربستون، قد أكدت أنه إذا رفض طالب لجوء سوري أداء الخدمة العسكرية في بلاده، فلا يملك حقًا تلقائيًا بالحصول على وضع لاجئ.

وأضافت المدعية وفق موقع “دوتشه فيله” الألماني أن على سلطات دول الاتحاد الأوروبي التأكد دائمًا من أن السبب الذي دفع أي طالب لجوء إلى بلد أوروبي، هو تعرضه لملاحقة بسبب قناعات سياسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى