أخبار سوريا

بشار الأسد يصدر مراسيم تقضي بإنهاء مهمة محافظين وتعيين آخرين في عدة محافظات سورية

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

أجرى رأس النظام السوري “بشار الأسد”، العديد من التغييرات التي شملت تبديل وتعيين عدد من المحافظين في خمس محافظات سورية.

وأصدر الأسد مراسيم تضمنت تبديل أدوار محافظين وتعيين آخرين في محاولة لامتصاص الغضب الشعبي من فساد المسؤولين وعجزهم عن معالجة قضايا الناس.

وحسبما رصدت الوسيلة على صفحة رئاسة النظام السوري, تضمنت المراسيم تعيين عبد الرزاق خليفة محافظاً لمحافظة الرقة.

وأصدر الأسد مرسوم نقل محمد طارق كريشاتي محافظ القنيطرة، وتعيينه محافظاً لمحافظة حماة.

كما أصدر مرسوماً يقضي بتعيين عبد الحليم خليل محافظا لمحافظة القنيطرة.

وأنهى رأس النظام تعيين محمد عبد الله الحزوري محافظا لمحافظة حماة، وكذلك أنهى تعيين عبد المجيد الكواكبي محافظاً لمحافظة دير الزور.

وعين رأس النظام السوري فاضل نجار محافظاً لمحافظة دير الزور خلفاً للكواكبي.

واللافت في مراسم الأسد تعيين محمد نتوف محافظاً لمحافظة إدلب علماً أنها تقع خارج سيطرة النظام السوري إلى جانب محافظتي دير الزور والرقة اللتين شملتهما مراسيمه.

وتأتي هذه التعيينات وتبديل الأدوار كإجراء شكلي لإيهام المواطنين بأن الأسد مهتم باستبدال المسؤولين غير الفاعلين.

اقرأ أيضاً: أرقام جديدة تسجلها الليرة السورية مقابل العملات الأجنبية والذهب

إلا أن الحقيقة التي بات يعرفها جميع السوريين أن تبديل الأشخاص لن يؤثر على أوضاعهم المعيشية والاقتصادية التي تزداد سوءاً.

ورأى مراقبون أن هذه التغييرات لا تتعدى كونها تغيير أدوار في المناصب وتعيين أشخاص محسوبين على الأسد ومقربين من مخابراته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى