أخبار سوريا

صحيفة روسية: تركيا لا تستسلم وتستعد لمواجهة عسكرية مع نظام الأسد!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

كشفت صحيفة “كوميرسانت” الروسية أنه تزامنا مع الانسحاب التركي من عدد من نقاط المراقبة بإدلب، عزز الجيش التركي قوته جنوب المنطقة الأمنية حول “أم4”.

وقالت في تقرير ترجمته “عربي21” ورصدته الوسيلة إن الاستعداد التركي يأتي بسياق مـ.واجهة أي عملية عسكـ.رية جديدة للنظام بإدلب.

وأضافت أن “روسيا تتوقع نقل المنطقة بالكامل جنوب أم4 بشكل تدريجي إلى سيطرة النظام السوري”.

وتابعت الصحيفة أن “أنقرة تتراجع لكنها لا تستسلم، وتبدأ بإعادة تجميع صفوفها في سوريا”.

وأردفت أن الخبراء يروا قرار أنقرة ليس خطوة نحو موسكو، بل علامة الاستعداد لهجـ.وم جديد من القوات الموالية للنظام ودليل التوتر بالعلاقات.

وأشارت الصحيفة إلى رفض تركيا في أيلول الماضي تفكيك النقاط الموجودة داخل سيطرة النظام ورفض تقليص قواتها في إدلب.

وأكدت أن روسيا قابلت الرفض التركي برفض آخر يتعلق بنقل مدينتي تل رفعت ومنبج في شمال سوريا إلى السيطرة التركية.

وأوضحت أنه “بحسب اتفاقيات أستانا وترويكا، كان لدى تركيا 12 نقطة بإدلب، لكن عدد معـ.اقل الجيش التركي هناك يتجاوز الـ50”.

ونفت الصحيفة وجود أي تنازلات بين روسيا وتركيا وراء سحب نقاط المراقبة التركية.

وتوقعت الصحيفة أن تكون دوافع القرار التركي تعود إلى فهمها أن هناك عملية عسكرية جديدة بإدلب.

اقرأ أيضاً: أسماء الأخرس تتولى مهمة تهدئة الأمور مع أردوغان!

ولا تنظر الصحيفة إلى سحب هذه النقاط على أنه تراجع، حيث إنه لا يوجد ضغط عسكري على أنقرة، وفق تعبيرها.

وختمت الصحيفة بالإشارة إلى أن هناك ترجيحات أن يبدأ النظام السوري عملية عسكرية جديدة بدعم من موسكو.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى