أخبار سوريا

بشار الأسد يضع شروطاً تعجيزية أمام ترامب من أجل “الصفقة الكبيرة” في دمشق!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

خاص – الوسيلة:

كشـ.ف الكاتب السوري غسان إبراهيم عن مطالب رأس النظام بشار الأسد التعجيزية من أمريكا مقابل إطلاق سـ.راح الرهـ.ائن الأمريكيين لديه.

وقال إبراهيم في مقابلة مع قناة الحدث رصدتها الوسيلة: “هناك اتصالات أمريكية على مستوى الاستخبارات وحاولت الوصول إلى صفقة لإخراج الرهـ.ائن”.

وأضاف الأكاديمي السوري أن هناك طرفان يتحكمان بنظام الأسد هما روسيا وإيران.

وأوضح أن الجانب الروسي هو أكثر ليونة في موضوع إخراج الرهـ.ائن الأمريكان بينما الجانب الإيراني متشدد من جهة إخراجهم من دمشق.

وبين أن الأسد وضع شروطاً تعجيزية أمام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مقابل إطلاق سـ.راح الرهائن الموجودين في دمشق.

وبحسب إبراهيم, فإن الأسد يريد رفع كل العقوبات المفروضة عليه والحصول مكافأة مالية قدرها 5 مليارات دولار تدفع من الطرف العربي.

كما أن بشار الأسد اشترط لإطلاق سـ.راح الرهـ.ائن السماح لرجال الأعمال المقربين منه باستعادة أموالهم والتحرك بحرية, وفق إبراهيم.

وأكد إبراهيم أن الأسد يسعى من خلال ورقة الرهـ.ائن للحصول على تنازلات كبيرة أبرزها إعادة العلاقات الدبلوماسية مع الأمريكان.

واعتبر إبراهيم أن هذه التنازلات عالية جداً ومن الصعب أن يستجيب لها الجانب الأمريكي.

ورأى أنه لو كان ممكناً الاستجابة لشروط الأسد لكان تم الوصول إلى ذلك دون أن يتدخل مدير الأمن العام اللبناني على هذا الخط.

اقرأ أيضاً: فيصل القاسم يعلّق على زيارة بشار الأسد الساحل السوري ويوجه له سؤالاً محرجاً!

وأشار إلى مرونة الروس الذين يضغطون على الأسد ويرون أنها فرصة لإطلاق سـ.راح الرهائن كبادرة حسن نية للجانب الأمريكي.

ونوه الكاتب السوري إلى أن الرئيس بوتين يريد أن يقدم مساعدة للرئيس ترامب في الانتخابات الأمريكية القادمة ليكسبه في حال فوزه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى