أخبار سوريا

مشافي النظام السوري تهـمل المرضى وتُهـ.ين السيدات لكونها مجانية!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

يشكو كثير من السوريين تدني مستوى الخدمات الطبية والعلاجية وسوء المعاملة في المشافي التابعة لنظام الأسد.

وتأتي هذه الشكاوى بينما يتباهى مسؤولو النظام بتقديم العلاج والتداوي بالمجان للمواطنين مروجين لمستوى عالٍ من الجودة.

وقال موقع SY24 ورصدت الوسيلة إن “أغلب المـ.رضى الذين يرتادون المشافي العامة يشتكون قلة الرعاية الصحية وسوء معاملتهم”.

وأضاف أن المدنيين يضطرون للذهاب للمشافي الحكومية، بسبب سوء أوضاعهم المادية وارتفاع أسعار المعاينة بالمشافي الخاصة.

وأكدت مصادر الموقع أن مشفى التوليد الحكومي في العاصمة دمشق، شهدت عدة حالات إسـ.اءة وإهـ.انة للنساء أثناء الولادة.

وذكرت إحدى المريضات “تعرضها للضـ.رب والشـ.تم أثناء ولادتها لعدم تحملها ألـ.م الولادة”.

ووصفت المريضة الوضع داخل المشفى بالسيء للغاية وخاصة من جهة النظافة والتعقيم.

وقالت إحدى النساء اللاتي يراجعن المشفى ذاته، إنه “وبعد خروجها من غرفة العمليات وضعت باحدى غرف المشفى لتتفاجأ بوجود فـ.أر على سريرها”.

وأضافت أنها صـ.رخت حين شاهدت الفـ.أر الأمر الذي سبب لها تراجعاً في حالتها الصحية لما أصـ.ابها من رعب وفزع بدل الراحة والهدوء.

وحسب الموقع, فإن المشفى لا تحترم خصوصية المرضى، ولا تكترث لمعتقداتهم الدينية والاجتماعية، فيتم معاينة النساء من قبل ذكور.

وبين أحد الممرضين السابقين الذين كانوا يعملون في المشافي الحكومية، أن “المشفى هو مكان تدريب لطلاب جامعة دمشق”.

اقرأ أيضاً: مسؤول تركي يعد السوريين بتسهيلات جديدة تتعلق بإذن السفر والمنح الإقامة الإنسانية والكمليك

وأشار إلى أنه يتم تقديم المرضى لهم كحقل تجارب يتدربون عليهم من دون أي متابعة من مسؤولين أو أطباء.

وبحسب الممرض السابق, فإن الخدمات الصحية ما زالت متدنية رغم تخصيصها بمبالغ كبيرة عدا عن سوء المعاملة والإهـ.انات من الطاقم الطبي لكونها مجانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى