أخبار سوريا

مدير مشفى معروف بمدينة حلب يحول جناحاً خاصاً لإقامة حفلات ليلية وممارسات غير أخـلاقية لضباط في قوات الأسد

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

قالت مصادر وكالة ستيب إن إدارة مشفى ابن خلدون بمدينة حلب حولت جناحاً خاصاً بالنساء لإقامة حفلات ليلية يتخللها شـ.رب وممارسات غير أخـ.لاقية.

وأوضحت المصادر حسبما رصدت الوسيلة أن نزيلات المشفى يجبرن على الخضوع لرغبات ضباط تابعين لقوات الأسد الجـ.نسية.

وأكدت المصادر أن النساء اللواتي يتم اختيارهن لإقامة تلك الحفلات هنّ من المصـ.ابات بالأمراض النفسية والعقلية.

وأضافت أنه يتم إعطاؤهن أدوية منومة أو مهدئة وعقاقير طبية تجلعهن لايشعرن بما يجري حولهن.

ونقلت الوكالة عن إحدى النزيلات أن الأطباء المناوبين في قسم نزيلات النـ.ساء يقيمون حفلات مسائية في الطابق الأرضي بعد إحكام إغلاق الأبواب.

وتابعت أن الحضور من الضباط يطلبون من الممرضات انتقاء النسـ.اء الجميلات ثم يبدأ الحفل.

وحسب النزيلة, يتم إعطاء المريضات مادة مخـ.درة بنهاية الحفل تضعفهن وتجعلهن فاقدات للوعي ليتم الاعتـ.داء عليهن.

وذكرت ممرضة عاملة في المشفى أن القائمين على هذا العمل الفـ.احش ممرضين رجلان وامرأة.

ولفتت الممرضة أن ضغوطاً تمارس على مدير المشفى “بسام الحايك” للقبول بإقامة الحفلات دون حضوره.

وكشفت الممرضة أن هناك أطباء يحضرون هذه الحفلات.

اقرأ أيضاً: صحفي سوري يتحدث عن دور كبير لـ”أسماء الأخرس” في إنهاء حكم العلويين في سوريا!

وأشارت إلى أن وجود من يحضر الحفلات من خارج المشفى مقابل مبالغ مالية يتقاضاها الممرضون.

وتتم الحفلات, حسب الممرضة, بحضور ضباط من الأمن العسكري والمخـ.ابرات الجوية،وصاحب منصب رفيع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى