أخبار سوريا

نظام بشار الأسد يتحرك ضد نقاط المراقبة التركية بحركة استفزازية والنقاط تتصدى!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

تداولت صفحات موالية للنظام السوري مقطعاً صوتياً لأحد المسؤولين في حزب “البعث”، يحرض فيه المواطنين ضد نقاط المراقبة التركية.

وبحسب التسجيل الذي رصدته الوسيلة فقد دعا للتظاهر أمام النقطة التركية الواقعة في مناطق النظام في بلدة الصرمان شرق إدلب.

ووجه لقيادة فرع الحزب والبلديات والمخاتير والجمعيات للتنسيق من أجل المظاهرة التي كانت مقررة صباح اليوم عند الساعة التاسعة.

كما وطالب صاحب الصوتية من المسؤولين في المنطقة للعمل على حشد أكبر عدد ممكن من الناس بما فيهم الطلاب ومختلف الأعمار.

وقال: “اليوم يوم وطني والجميع باللباس المدني، اللباس العسكري ممنوع، عنا وقفة احتجاجية للمطالبة بخروج الأتراك من أراضينا”.

وتابع: “بتمنى من جميع رفاقنا حشد أهلنا ورفاقنا البعثيين والأهالي والطلاب والمعلمين… وسنتوجه من حماة باتجاهكم صباحاً”.

وتجمع العشرات أمام النقطة التركية، في حين قام الجنود الأتراك بتفريق المتظاهرين بالقنـ.ابل الغازية بعد محاولتهم دخول النقطة.

وقالت وزارة الدفاع التركية في بيان لها أن أغلب المتظاهرين ضد نقاط مراقبتها هم عناصر موجهين من النظام السوري بملابس مدنية.

اقرأ أيضاً: فيصل القاسم يتحدى بشار الأسد أن ينطق بكلمة واحدة فقط!

وأوضحت أنهم اقتربوا من عدد من النقاط التابعة للجيش التركي في ‎إدلب، واعتـدوا على النقطة رقم 7 قبل أن يتم تفريقهم.

ويتزامن هذا الإجراء مع جولة من المباحثات يجريها وفد روسي مع المسؤولين الأتراك في العاصمة أنقرة بشأن منطقة إدلب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى