السوريون في تركيا

سيدة سورية تناشد أردوغان وتطلب منه التدخل لأخذ حق ابنها (فيديو)

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

فشلت محاولات الأطباء إنقـ.اذ حياة الشاب السوري أيمن حمامي، الذي انتـ.هت حيـ.اته على عتبات المستشفى الذي نقل إليه بعد الهجـ.وم عليه من 3 شبان أتراك.

وظهرت والدة الشاب حمامي في مقطع مصور رصدته الوسيلة وبدت حزينة وقد اغرورقت عيناها بالدموع.

وناشدت أم أيمن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لإنصافها وأخذ حق ابنها الذي قضـ.ى على يد أتراك بآلات حـ.ادة.

وأوضحت أم أيمن أن ابنها قضـ.ى لأسباب عنصـ.رية بحتة ولم تكن هناك أسباب أخرى غير ذلك.

وذكرت صحيفة “زمان الوصل” التركية، أن حمامي، والذي يبلغ 16 سنة، كان يعمل بمخبز للخبز، وتدخل في مشـ.اجرة أثناء عودته.

اقرأ أيضاً: الجمهورية التركية تمنح جنسيتها لـ “محمد فارس” أول رائد فضاء سوري والإعلام التركي يحتفي!

وبينت أن حمامي شاهد اشـ.تباك شقيقه وصديقه مع شباب أتراك، يسـ.بونهم بألفاظ عنصـ.رية، فتدخل أيمن لفضه ثم طعـ.نه أحدهم ليفـ.ارق الحياة.

يذكر أن تركيا هي البلد أكثر احتضانًا للسوريين؛ حيث يبلغ عدد السوريين على أراضيها أكثر من ثلاثة ملايين سوري، منذ بداية الثورة السورية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى