السوريون حول العالم

سوريون مرشحون لقيادة وزارة الخارجية الأمريكية في حال فوز مرشح الحزب الديمقراطي بانتخابات الرئاسة الأمريكية

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

ينصب اهتمام الحزب الديمقراطي الأميركي على 4 سوريين في مشروعه لإدارة الخارجية الأميركية في حال فوز مرشحه بالانتخابات الأميركية القادمة.

ويسمى الأربعة السوريين حالياً بقادة المستقبل بقطاعي السياسة الخارجية والأمن القومي الأميركي بعد ضمهم إلى مركز “أمريكا الجديدة” .

وبين موقع أمريكا الجديدة أسماء مجموعة من المرشحين لتولي مثل هذه المناصب من جنسيات مختلفة معرفاً بكل مرشح.

ونشر الموقع أسماء المرشحين السوريين وهم: “ناديا الفرا” و “أدهم سحلول” و “ديانا الريس” و جمانة قدور”.

ويحمل المرشحون الأربعة شهادات مختلفة وعملوا في مواقع متعددة.

وتحمل “الفرا” الماجستير بالإدارة العامة مع التركيز على التنمية الدولية من جامعة “نيويورك”، والبكالوريوس بالشؤون الدولية.

وتشغل الفرا حالياً منصب مسؤولة عالية الرتبة بقسم سوريا بمكتب الشرق الأوسط بوزارة الخارجية الأمريكية لأكثر من 5 سنوات.

أما “سحلول” يمتلك شهادة ماجستير بالعلاقات الدولية من مركز فليتشر، وعمل كمستشار للسياسات الخارجية للمرشح الرئاسي Pete Buttigieg 2020.

ويعمل سحلول حالياً كاستشاري في الديبلوماسية –التكنولوجيا – العلاقات الدولية في شركة “اكسينتور”.

وبالنسبة لـ “قدور” تنحدر من “حمص”، عاشت وترعرعت في أمريكا وحاصلة على شهادة البكالوريوس في علم الأحياء البشري، والعلوم الدولية من جامعة “كانساس”.

اقرأ أيضاً: إعلامية موالية تنتفض في وجه النظام السوري وتؤكد ضلوع أقارب بشار الأسد في تصدير الممنوعات

والمرشحة “الريّس” طالبة دكتوراه في الصحة الدولية في كلية “جونز هوبكنز بلومبرج للصحة العامة”، ومتخصصة في تأثير النزاع والنزوح على صحة اللاجئين.

وعملت الريس سابقاً مع “منظمة الصحة العالمية”، و “الجمعية الطبية السورية الأمريكية”، ومعهد “سياسات الهجرة”، والاتحاد الأوروبي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى