السوريون في لبنان

إصرار نظام الأسد على إذلال السوريين ينهي حياة لاجئة سورية في لبنان بطريقة غير متوقعة!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

فقدت اللاجئة السورية في لبنان “زينب محمد الإبراهيم” (17 عاما)، حـ.ياتها أثناء محاولتها دخول وطنها سوريا بالتسلل خفية عبر الطرق الجبلية.

وقال الدفاع المدني اللبناني على الفيسبوك حسبما رصدت الوسيلة إنه عثر على جـ.ثة اللاجئة السورية، في جرود المصنع اللبناني.

وأشار إلى أنها تعود لفتاة اسمها “زينب محمد الابراهيم” مواليد ١٥-٨-٢٠٠٣، في العقد الثاني من العمر، سورية الجـ.نسية.

وأكد الدفاع المدني أنه نقل جثة الفتاة أصولاً إلى مستشفى الرئيس “إلياس الهراوي” الحكومي في “زحلة”.

ووفق الدفاع المدني, تم تنفيذ المهمة بعد حضور الأجهزة الأمنية المختصة وإتمام الإجراءات القانونية اللازمة.

ولم يذكر الدفاع المدني سبب الوفـ.اة فيما إذا كانت طبيعية أو تعرضت لحـ.ادث أو لجـ.ريمة قتـ.ل.

واعتقد ناشطون سوريون أن سبب الوفـ.اة سقوطها من سفح الجبل المتاخم لنقطة “المصنع”، أثناء محاولتها الدخول بطريقة غير شرعية إلى سوريا.

اقرأ أيضاً: الدولار والذهب في سوريا.. الليرة السورية تسجل تحسناً ملحوظاً أمام العملات الأجنبية

وقال ناشطون إن الفتاة ربما تكون عاجزة عن تأمين 100 دولار أو مايعادلها من العملة الأجنبية التي فرضها نظام الأسد على كل داخل إلى سوريا.

ويأتي إجبار نظام الأسد السوريين الراغبين بالعودة إلى بلدهم تصريف 100 دولار لإذلالهم ولرفد خزينة الدولة بالعملات الصعبة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى