Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار سوريا

خلال أيام قليلة.. وفاة عدد كبير من “علماء الشام” بفيروس كورونا

شهدت الأيام الماضية ارتفاعاً في عدد الإصابات والوفيات الناتجة عن الإصـ.ابة بفيروس “كورونا” المستجد في مناطق سيطرة النظام السوري.

وتداولت صفحات محلية حسبما رصدت الوسيلة، أنباءً عن وفاة ستة من مشايخ العاصمة الذين يوصفون بأنهم “علماء الشام” خلال الأيام الماضية.

وتوفي في 13 تموز الجاري، الشيخ “محمد نور الخطيب” ابن الشيخ محمد سهيل الخطيب، والباحث الاجتماعي الشيخ “عدنان مصطفى السيروان”.

وفي اليوم التالي، توفي خطيب جامع الفردوس “حسان طحان”، وبعد يوم توفي إمام جامع حمو ليلى في ركن الدين الشيخ “محمد مازن الدمشقي”.

وتوفي الشيخان محمد أحمد المبرور إمام جامع نافذ أفندي بحي المهاجرين، والمربي الشيخ نظمي شريف الدسوقي، صباح الجمعة 17 من تموز.

وتشير المعلومات إلى وفاتهم بسبب “كورونا”، في حين لم يصدر عن وزارة الأوقاف أي تصريح يتضمن تأكيدًا أو نفيًا لاحتمال إصـ.ابة أحدهم بالفيروس.

وحتى الآن، أعلنت وزارة الصحة التابعة لحكومة النظام السوري تسجيل 515 حالة إصـ.ابة بالفيروس، شفي منها 144، وبلغ عدد الوفيات 28 شخصًا.

اقرأ أيضاً: عماد خميس يظهر لأول مرة منذ إقالته ويدلي بصوته في انتخابات مجلس الشعب (صور)

وأعلنت إذاعة شام إف إم إغلاق مسجد عثمان بن عفان في كفرسوسة بعد التأكد من إصـ.ابة اثنين من المصلين وأحد أفراد عائلة المؤذن بـ “كورونا”

وأكدت تقارير إعلامية عن تفشي الفيروس بشكل كبير في مناطق سيطرة النظام السوري، وان أعداد الإصـ.ابات والوفيات تفوق بكثير ما أعلن عنه.

زر الذهاب إلى الأعلى