أخبار سوريا

رامي الشاعر ينتقد إعلان بشار الأسد إجراء انتخابات مجلس الشعب.. وهذا ما قاله عن رياض حجاب!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

كشف الصحفي رامي الشاعر أن نظام الأسد لا يعتزم القيام بأي مبادرات أو إجراءات فعلية تشير لنواياه لتحمل مسؤولية الوضع الراهن.

وقال الصحفي المقرب من روسيا بمقال رصدته الوسيلة إن عامة السوريين تنتظر البدء بعملية الانتقال السياسي السلمي والتخلص من الفقر والجوع.

ورأى أن إعلان الاسد موعد انتخابات البرلمان يعد تجاهلا لكل ما يبذل من جهود للمساعدة لعملية بدء المسار التنفيذي للقرار 2254.

وأضاف أن هذه الانتخابات، لن تعني للشعب السوري أي شيء، فغالبية الشعب لم يعد يثق بالنظام، بوضعه وبشكله ونهجه وآلياته.

وانتقد الشاعر النظام الذي يخفي مصير رئيس وزرائه ولا أحد يعرف عن أسباب وتفاصيل إقالته شيئاً.

كما أشار إلى أنه لايمكن الوثوق بنظام يتركه رئيس وزرائه (رياض حجاب) ليتابع “النضال”، لا من أراض سورية بل من أروقة فنادق فخمة بالخارج.

وتحدث عن فقدان النظام ثقة الشعب الذي غص بالرشاوى والفسـ.اد والنهـ.ب والمحسوبيات والتشبـ.يح.

ولام الشاعر المعارضة التي لا تتخذ موقفاً مبدئياً موحداً يعلي من شأن السوريين.

وأكد أن النظام السوري والمعارضة الموزّعة بين تركيا والسعودية، يشتركان برغبتهما بحدوث شرخ بالعلاقات الروسية التركية، والروسية الإيرانية.

اقرأ أيضاً: بثينة شعبان تكشف خيارات النظام لمواجهة قانون “قيصر” وتعلن تطبيق الخطوة الأولى!

وتابع أن هدفهما نسف مسار أستانا حتى يتخلص النظام من استحقاقات القرار 2254، وتتخلص المعارضة من دور أستانا أملا بدعم واشنطن.

وأردف أن لا النظام ولا المعارضة يكلّف أحدهم عناء التفكير فيما يمكن أن يكلفه ذلك من ضحـ,ايا ود,مار ما تبقى من سوريا.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق