أخبار سوريا

“حتى النق صار ممنوع”.. إعلامية سورية تنتقد مسؤولي بشار الأسد وتتحدث عن والصمود والتحدي!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

عبرت الإعلامية الموالية للنظام السوري “كندة ديوب” عن امتعاضها من طريقة تعاطي مسؤولي النظام مع الأوضاع الاقتصادية والمعيشية السيئة للمواطنين.

وأشارت ديوب في منشور على فيسبوك رصدته الوسيلة إلى قيام مسؤولي النظام والموالين بشدة له لأكالة تهـ.مة “العمالة” لكل من ينتقد الأوضاع الحالية.

وعلى سبيل السخرية منهم، امتدحت مقدمة برنامج “صباح دراما” جمال مسؤولي النظام السوري أثناء مطالباتهم للمواطنين بالصبر والصمود والتحدي.

وقالت الإعلامية الموالية للنظام : “يا الله ما أحلاكن وانتو عم توزعوا شهادات صمود وتحدي وصبر وكرامة.. لك حتى النق صار ممنوع”.

وتابعت: “يعني إذا شكينا وفشينا خلقنا بكلمتين منصير انهزاميين ونسينا د,م الشهـ.داء !.. اذا طالبنا بحلول منصير عنا نوايا مُعـ.ادية ومطالب غير مُحقة”.

وختمت بالقول: “اذا قلنا حق النعنع هالقد منتحول لناس يا عيب الشوم علينا عم نحكي بالمصاري وتركنا الوطن وطبعا تهـ.مة التخوين والعمالة جاهزة”.

ويعـ.اني المواطنين في مناطق النظام السوري من أوضاع معيشية سيئة، بالتزامن مع غلاء فاحش في أسعار المواد الغذائية والأساسية.

وتعرض مسؤولو النظام السوري لهجوم وانتقادات مباشرة، بسبب تدهور الأوضاع وعدم قدرته على تأمين أدنى مقومات الحياة للمواطنين.

اقرأ أيضاً: ماهر شرف الدين يوجه رسائل هامة إلى أهالي السويداء (فيديو)

وانهارت الليرة السورية بشكل غير مسبوق خلال الفترة الماضية حيث وصلت إلى أكثر من 3200 ليرة للدولار، لتتراوح بعدها بين 2400 – 2700.

ويبلغ متوسط الرواتب والأجور في مناطق النظام السوري 50000 ليرة سورية أي ما يعادل بحسب سعر صرف اليوم 20 دولار أمريكي فقط.

منشور كندة ديوب

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق