أخبار سوريا

النظام السوري يكشف عن استرداد مبالغ ضخمة من الفاسدين

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

كشف رئيس الجهاز المركزي للرقابة المالية في حكومة النظام “محمد برق” عن حجم المبالغ المكتشفة والمطلوب استردادها لمصلحة الخزينة العامة للنظام.

وقال برق في حديث لصحيفة “الوطن” رصدته الوسيلة أن المبلغ تجاوز ال 13.15 مليار ليرة سورية، و 425.37 ألف يورو، بالإضافة إلى 455 ألف دولار.

وأوضح أن المبالغ مطلوبة من الجهات العامة في القطاعين الإقتصادي والإداري عن العام الماضي، وتنقسم بين قضايا فساد وأخطاء في قضايا تحقيقية.

وقال أن قيمة المبالغ التي سببها الفساد والمخالفات بلغت 5.4 مليارات ليرة توزعت بين عمليات الاختلاس المالي والتزوير والخلل، وأضرت بالمال العام.

أضاف أن بقية المبلغ ناجم عن أخطاء وخلل في قضايا تحقيقية، موضحاً أنه لم يتم إحالة المخالفين للقضاء إنما فرضت عليهم عقوبات إدارية ومسلكية.

ولفت إلى إصدار 35 قراراً يتضمن الحجز الاحتياطي بحق بعض المخالفين، والذين حاولوا التلاعب بالسداد، إضافة إلى عقوبات مسلكية مختلفة.

وأكد برق إصدار قرارات حازمة وعقوبات رادعة لضمان تحصيل هذه الأموال، ورفع الحجز الاحتياطي عن الأشخاص الذين قاموا بتسديد المبالغ المترتبة عليهم.

اقرأ أيضاً: فيصل القاسم يكشف الجهة التي تقف وراء ظهور المرشحين لرئاسة سوريا بدل بشار الأسد

وبلغ عدد الجهات العامة التي خضعت للرقابة بحسب برق 1209 جهة، منها 250 جهة عامة ذات طابع اقتصادي، والباقي عبارة عن جهات فرعية مرتبطة بها.

وفرض نظام الأسد الحجر الاحتياطي كما يسميه على عدد كبير من رجال الأعمال المقربين منه بتهم مختلفة، كان أشهرهم رجل الأعمال “رامي مخلوف”.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق