أخبار تركيا

أحمد داوود أوغلو ينتقد سياسة أردوغان ويتهمه بهذا الأمر الخطير

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

انتقـ.د رئيس حزب المستقبل أحمد داوود أوغلو سياسة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وحكومته بعد قرارها إغلاق جامعة إسطنبول شهير.

واعتبر داوود أوغلو قرار حكومة العدالة والتنمية إغلاق الجامعة بمثابة انقلاب على قيم الحرية والتعليم والشباب ومستقبل تركيا.

وقال اوغلو حسبما رصدت الوسيلة إن قرار إغلاق الجامعة بتوقيع من رئيس الجمهورية يظهر لنا رؤيتهم لمستقبل تركيا.

واتهم أوغلو حزب العدالة والتنمية الحاكم بمصادرة الآراء وعدم احترام آراء الآخرين.

وأضاف داوود أوغلو: “لا يوجد عندهم مكان للاختلاف بالرأي ويريدون فرض رأيهم على الجميع دون قيد أو شرط”.

ورأى داوود أوغلو أن الحجج التي تذرع بها رئيس الجمهورية وكل من شاركوا بهذا القرار لا تمت للحقيقة بصلة.

واستغرب تفاخر أردوغان وحكومته بإغلاق هذه الجامعة التي تشكل صرحاً تعليمياً, واصفاً أردوغان ومن معه بـ “انقلابيي 28 شباط”.

وتابع: “أرادوا إغلاق الجامعة لأنهم يريدون عقلية الرجل الآلي في تسيير الأمور وبسبب عدم رضاهم عن استقلالية الجامعة”.

اقرأ أيضاً: فيصل القاسم يكشف الجهة التي تقف وراء ظهور المرشحين لرئاسة سوريا بدل بشار الأسد

ورأى أوغلو أن حقيقة إغلاق الجامعة غير مالية, مبيناً: “لو كانت المشكلة مالية لاستطاعوا إنقاذ الجامعة تحت بند دعم المؤسسات التعليمية بظل الأزمة الاقتصادية”.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد وقع قراراً يقضي بإغلاق جامعة اسطنبول شهير حسبما نقلت وسائل إعلام تركية .

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق