أخبار سوريا

بشار إسماعيل يوجه رسالة إلى اللاجئين السوريين والمهجرين خارج سوريا

خاص بالوسيلة

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

وجه السوري “بشار إسماعيل” رسالة إلى المهجرين واللاجئين السوريين خارج سوريا دعاهم فيها للعودة إلى الوطن.

وأكد اسماعيل في مقطع فيديو رصدته الوسيلة أن سوريا الحبيبة اشتاقت لأبنائها المهاجرين والمغتربين الذين هجروا من ديارهم.

ودعا اسماعيل المهاجرين واللاجئين السوريين في كل أنحاء العالم إلى حمل رسالة أمهم الغالية سورية في صدورهم وعقولهم.

واعتبر اسماعيل أن سوريا هي هدية الله للكرة الأرضية التي خرج جميع السوريين من رحمها.

ولفت اسماعيل، بحسب ما رصدت الوسيلة، أن هذه الكلمات من أعماق قلبه وأنه يعني ما يقول.

وتابع: “أنا قارعة أجراس الكنائس القديمة أنا مؤذنة الجوامع أنا أتلو الذي بالسماء ملك السموات فليتقدس اسمه العظيم فيغمرني طيف أبا بكر وعمر وعثمان وعلي”.

وأردف: “وابكي الحسن والحسين فيطمئن قلب محمد وتصلي لي العذراء فيقبلني المسيح على وجنتي يخرج من فم محمد أذان الله أكبر الله أكبر”.

وطالب اسماعيل السوريين بحمل رسالة أمهم سورية في صدورهم منبهاً لسعي البعض تقسيم سوريا باسم الدين.

واستدرك: “ودائماً فكروا بأن يريدون باسم الدين تقسيم أمة تسامى بنوها فوق دين ومذهب وما شرع عيسى غير شرع محمد وما الوطن الغالي سوى الأم والأب”.

كما وجه اسماعيل رسالة إلى أصحاب القرار (لم يسمهم) أن تبقى العلاقة مع اللاجئين وطيدة.

اقرأ أيضاً: مصدر مقرب من “معاذ الخطيب” يكشف عن تفاصيل جديدة حول لقائه بالمسؤولين الروس

وشدد اسماعيل على ضرورة الاعتماد على كل مغترب وعلى كل مهاجر وعلى كل مهجر وعلى كل عالق.

وادعى اسماعيل السعي لعودة اللاجئين والمهجرين جميعاً إلى حضن الأم الكبيرة العظيمة سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى