Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار سوريابلا تصنيف

برلماني سوري يصرخ بوجه حكومة بشار الأسد ويحذر من كـارثة ستحل على السوريين خلال أسبوع!

دق مسؤولو نظام الأسد وأعضاء برلمانه ناقوس الخـ.طر, منبهين لحجم الكـ. (https://www.jokersmokershop.com/) ارثة الإنسانية والاقتصادية التي ستحل على سوريا خلال الأيام القادمة.

وحذر عضو برلمان النظام وضاح مراد من كـ.ارثة إنسانية جديدة ستحل على قطاع الأدوية في مناطق سيطرة الأسد خلال فترة أسبوع.

وقال مراد في مداخلة خلال جلسة البرلمان رصدتها الوسيلة:”إن جميع معامل الأدوية ستغلق بعد أن تنتهي موادها الأولية، خلال أسبوع”.

وأشار مراد إلى فشل حكومة الأسد في موضوع الغذاء, مذكراً وزير الأسد بأن الدواء خط أحمر وخطـ.ير على الشعب, وفق تعبيره.

وأضاف مراد: “الدواء والغذاء خط أحمر وخطـ.ير على الشعب، وأنتم فشلتم حتى الآن في الغذاء”.

وأوضح أن الحكومة ماضية في طريقها لغلق مصانع الأدوية السورية التي كانت تغطي احتياجات السوق المحلية، وبأرخص الأسعار، وتصدّر إنتاجها إلى أكثر من 58دولة”.

وانتقد مراد وزير الصحة وحكومة الأسد الذين يطلبون تسعير الأدوية بسعر صرف الدولار 400 ليرة ويطالبون مصانع الأدوية بتسيير أمورهم وشراء الدولار من السوق السوداء.

وتابع: “نعم يا جهابذة.. أسبوع آخر وستُغلق جميع معامل الأدوية، بعد أن تنتهي المواد الأولية الباقية فيها!”.

وحسب مراد, فإن وزير الصحة والحكومة كأنهم يطلبون من أصحاب الشركات والمصانع إغلاق مصانعهم.

وأردف: كيف تطلب يا وزير الصحة، أنت والحكومة من مصانع الأدوية، تسعير الأدوية على سعر صرف بأربعمئة ليرة، وتقول له دبر راسك بشراء الدولار من السوق، (وسعره فوق1700).

واعتبر أن أزمة الدواء أخطر من كورونا, داعياً الوزير وحكومته لتوفير الدولار بسعر رخيص ومن ثم مطالبة أصحاب المصانع بتخفيض سعر الدواء للسوق المحلي.

تصريحات مراد جاءت مع اقتراب سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية إلى عتبة الـ2000 ليرة, ما فاقم من أزمات السوريين.

اقرأ أيضاً: رامي مخلوف يتحدث عن تدخل سيوقف المهزلة ويزلزل الأرض تحت أقدام بشار الأسد!

زر الذهاب إلى الأعلى