أخبار سوريا

خبراء يتحدثون عن تحولات في أعلى هرم السلطة بدمشق.. ما علاقة رامي مخلوف؟

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

استعرض تقرير لقناة ألمانية وقع الخلاف الدائر بين رأس النظام السوري “بشار الأسد” وابن خاله الملياردير رامي مخلوف وتأثيره على نظام الأسد.

وقال التقرير نقلاً عن خبراء ألمان ورصدت الوسيلة أن النزاع بين بشار ورامي كشف بعضا من خبايا الدائرة الضيقة المحيطة برأس النظام السوري.

ورأى الخبراء الألمان أن هذا النزاع العائلي بين مخلوف والأسد يتجاوز الخلافات المالية المحضة ليَمُس الركائز التي يقوم عليها النظام السوري.

وأضاف التقرير أن هذا الخلاف والذي لم تعرف عائلة الأسد تمزقا مماثلا “كسر المحرمات بانتهاك قاعدة الكتمان” على مدى 50 عام من الحكم.

وقال أن الخط الأحمر الذي تم وضعه “حافظ الأسد” على أساس الكتمان تم تجاوزه في الأول أيار عندما قام رامي مخلوف بنشر أول تسجيل له.

وأضاف أن النزاع يكشف عن “تحولات في أعلى هرم السلطة بدمشق”، حسبما كتب موريتس باومشتيغر في صحيفة “زودويتشه تسايتونغ”.

وبالرغم من كثير من التكهنات، يرى أوليفر بيشا في مقال نشره موقع “مينا ووتش” أنه من المؤكد أن الصراع لا يقتصر على المال فقط.

وأشار إلى أن عائلتا الأسد ومخلوف جمعتا ما يكفي من الثروة للعيش في ترف دائم، مضيفاً أن الأمر يتعلق أيضا “بصراع على السلطة والنفوذ”.

وأوضح الكاتب موريتس باومشتيغر في تقريره بصحيفة “زودويتشه تسايتونغ” الألمانية أن “أسرة الأسد متعطشة للسلطة بقدر ميلها للدسائس”.

وأشار إلى احتمالية تحول قصور دمشق لكواليس مؤامرات، رغم أن الدائرة المحيطة ببشار حريصة دوما على إعطاء صورة متماسكة نحو الخارج”.

وقال التقرير أن تفجر هذا الخلاف قد يكون عائداً لتولد شعور محتمل لدى عائلة الأسد بالنفوذ المتعاظم لعائلة مخلوف ما قد يشكل تهديداً مستقبليا لهم.

ونقلت عن كريستوف إرهارت مراسل صحيفة “فرانكفورته” أن عدم الرضا بين العلويين على نظام الأسد يضعف سلطته داخل الدائرة المحيطة به.

وقال: “العديد منهم يبتعدون عنه وحتى صبر روسيا بدأ يتلاشى.. فهل يمكنه الصمود؟” أزمة من شأنها إحداث شقوق قد تتفاقم وتهدد مستقبل النظام”.

اقرأ أيضاً: رامي مخلوف يقدم على خطوة صادمة لـ”بشار الأسد” وزوجته أسماء!

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق