أخبار سوريا

الإدارة الأمريكية تتحرك لإقصاء “بشار الأسد” .. وصحيفة توضح الآلية!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

كشفت صحيفة أمريكية عن تحركات جديدة لمسوؤلين في الإدارة الأمريكية من شأنها إزاحة رأس النظام السوري “بشار الأسد” عن الحكم في سوريا.

وقالت صحيفة “ناشيونال إنترست” ورصدت الوسيلة أن المسؤولين يضغطون لإجراء محادثات بين المعارضة السورية والميليشيات الكردية.

وقالت الصحيفة الأمريكية إلى أن تلك المحادثات ستكون جزء من حملة أوسع من أجل حل سياسي في سوريا من شأنه إقصاء “بشار” عن الحكم.

ونقلت عن كبير مستشاري وزارة الخارجية الأمريكية للعلاقات السورية “ريتش أوتزن” تأكيده على ضرورة جمع الجانبان على طاولة الحوار.

وقال أوتزن في مؤتمر عبر الفيديو استضافه مركز “سيتا” التركي للدراسات السياسية والاجتماعية: “يجب جمع الجانبين على طاولة المحادثات”.

وأضاف أن هذه المحادثات يمكن أن تتناسب مع حل سياسي، بموجب القرار 2254 الدولي، لإنشاء “حكم موثوق وشامل وغير طائفي” في سوريا.

وأشار كبير مستشاري وزارة الخارجية الأمريكية للعلاقات السورية إلى أن أي اتفاقات تسوية بين النظام والفصائل، ستؤدي إلى “المزيد من القتل”.

اقرأ أيضاً: بإشراف إيران.. النظام السوري يعيد تأهيل مخازن الأسلحة الكيماوية لهدف جديد!

وأشار إلى أن تجدد العنف في جنوب غرب سوريا، هي خير مثال على الحال الذي ستصبح عليه جميع أنحاء البلاد، دون تنفيذ قرار مجلس الأمن.

وكثر الحديث خلال الفترة الأخيرة عن قرب الإطاحة برأس النظام السوري “بشار الأسد” والتوصل لتفاهم بين الأطراف الفاعلة على ذلك.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق