إقتصاد

أهم ممتلكات “رامي مخلوف” التي تسعى “أسماء الأسد” للسيطرة عليها

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

كشفت الخلافات داخل أروقة النظام السوري عن حجم التغول لنفوذ آل مخلوف في الاقتصاد السوري.

ومع تنامي هذه الخلافات يبرز دور أسماء الأخرس زوجة بشار ومساعيها للسيطرة على الشركات التابعة لإمبراطورية مخلوف في سوريا.

ورأت مصادر لـ “روزنة” ورصدت الوسيلة أن تركيز أسماء الأخرس ينصب على مجموعة شركات تابعة لمخلوف، بعد سيطرتها على “سيريتل”.

وأوضحت المصادر أن شركة “ايماتيل” التي تمتلكها أسماء تقترب من السيطرة الكلية على “سيريتل”، بعد فترة من الصراع المحتدم.

وأكدت المصادر أن نهاية الصراع بين رامي مخلوف وزوجة ابن عمته اقتربت من الحسم لمصلحة زوجة الأسد.

وتعمل أسماء على وضع أهم الأصول العائدة إلى مخلوف والتي ستكون تحت جناح تيار أسماء الأسد الاقتصادي خلال الفترة المقبلة.

وبينت المصادر أن أهم تلك الأصول التي تسعى أسماء للسيطرة عليها: شركة سيريتل وراماك للأسواق وإذاعة نينار وصحيفة الوطن.

اقرأ أيضاً: يارا صبري تعلق على صراع بشار الأسد ورامي مخلوف!

وكشفت المصادر أن تيار أسماء الأسد يرى شركة شام القابضة “اللوبي الاقتصادي” الواجب ضمه بشكل فوري.

وتأتي هذه التطورات بعد قرار النظام الحجز الاحتياطي على أموال رامي مخلوف وأموال زوجته وأولاده.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق