السوريون في تركيا

أردوغان يعزي والد الشاب السوري “علي العساني”.. هذا ما دار بينهما!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

قدّم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تعازيه للسوري “عدنان حمدان العساني”، بوفـ.اة ابنه “علي”.

علي، الذي أصـ.يب بالخطأ بعيار نـ.اري عقب عدم امتثاله لطلب الوقوف من قبل الشرطة عند نقطة تفتيش بولاية أضنة (جنوب).

جاء ذلك في اتصال هاتفي أجراه أردوغان مع “عدنان حمدان العساني”، بحسب بيان صادر عن دائرة الاتصال في الرئاسة التركية.

وأعرب أردوغان عن حزنه الشديد إزاء الحـ.ادثة الأليمة التي أودت بحـ.ياة الشاب السوري، مؤكدا متابعته التحقيقات الجارية في هذا الشأن.

وتابع قائلا: “علي، ابننا أيضا، ولا يساورنكم الشك أبدا بخصوص صون حقوقه ومحاسبة الفاعل”.

بدوره قال العساني إن الشعبين التركي والسوري، تربطهما علاقات أخوة متينة، معربا عن اعتزازه بالحكومة التركية ورئيسها.

وأعرب العساني عن شكره لكافة المسؤولين الأتراك الذين اتصلوا به وقدموا له التعازي في وفـ.اة إبنه.

اقرأ أيضاً: توضيحات تركية رسمية بخصوص الشاب علي العساني

والثلاثاء، أعلنت السلطات التركية، توقيف شرطي عن العمل، إثر تسببه بالخطأ بوفـ.اة شاب سوري هـ.رب من نقطة تفتيش.

وذكرت ولاية أضنة (جنوب) في بيان، أن عناصر شرطة من مديرية أمن منطقة “سيهان”، أقاموا نقطة تفتيش في حي “سوجو زاده”.

وأشار البيان أن شابًا سوريًا أصـ.يب بالخطأ، إثر إطلاق نـ.ار تحذيري بعد هروبه وعدم امتثاله لطلب التوقف من قبل الشرطة، وتوفـ.ي لاحقا في المستشفى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى