Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
إقتصاد

الذهب يواصل ارتفاعه والأسواق السورية تتخبط!

واصلت الأسواق السورية بمناطق سيطرة النظام تخبطها خلال الأسابيع القليلة الماضية مع استمرار هبوط قيمة الليرة السورية أمام العملات الأجنبية.

ووصل سعر غرام الذهب عيار 21 ، حسبما رصدت الوسيلة، إلى 58 ألفاً و 500 ليرة سورية، في مستوى ارتفاع غير مسبوق.

جاء ذلك خلال نشرة الجمعية الحرفية للصياغة وصناعة المجوهرات في دمشق، والتي تحدد أسعار الذهب في مناطق سيطرة النظام.

كما ارتفع سعر غرام الذهب عيار 18 إلى 50 ألفاً و 143 ليرة سورية للمبيع، و 49 ألفاً و 943 ليرة للشراء.

وعلى المستوى العالمي، ارتفع سعر أونصة الذهب عالمياً لتصل إلى 1712 دولاراً للأونصة.

وارتفع الذهب في سوريا بمقدار وصل إلى ألفي ليرة سورية بالقياس مع السعر الذي تم تحديده يوم السبت.

وكان سعر غرام الذهب عيار 21 يوم السبت الفائت بما يقارب 56 ألفاً و 500 ليرة سورية.

وصرح رئيس جمعية الصياغة في دمشق غسان جزماتي في وقت سابق أن على محافظة دمشق أن تسمح بفتح محلات الذهب يومين في الأسبوع على الأقل.

وأوضح جزماتي أن إغلاق المحلات يشجع من وصفهم بـ “ضعاف النفوس” لشراء مدخرات المواطنين بنصف السعر الرسمي.

وأشار إلى أن البعض من التجار يقوم باستغلال حاجة المواطنين تزامناً مع إغلاق معظم محال الصياغة في مناطق سيطرة النظام.

اقرأ أيضاً: الليرة السورية تشهد انهياراً حاداً أمام الدولار.. إلى أين تسير؟

ولفت إلى أن “هناك إقبال من المواطنين لبيع مدخراتهم من الذهب بعد توقف أعمالهم وشح السيولة النقدية لديهم”.

وتكاد حركة الأسواق في مناطق النظام تنعدم مع إغلاق الأسواق والمؤسسات وفرض حظر التجول في الكثير من المحافظات.

(Xanax)

زر الذهاب إلى الأعلى