إقتصاد

الليرة السورية تحافظ على انهيارها.. وخبراء ماليون يحذرون!

الوسيلة - خاص

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

حافظت الليرة السورية على تراجعها الذي بدأ مؤخراً رغم تحسن طفيف شهدته وسط أوضاع معيشية واقتصادية صعبة يعيشها السوريون بمناطق النظام.

وقال موقع الليرة اليوم بحسب ما رصدت الوسيلة, إن الليرة السورية شهدت تحسناً ملحوظاً مع افتتاح تعاملات اليوم الأحد 29 من آذار الحالي.

وارتفع سعر صرف الليرة السورية نحو 90 ليرة عن إغلاق يوم الخميس 26 من آذار الحالي حيث سجلت 1350 ليرة للدولار الواحد.

وبلغ سعر الدولار الواحد اليوم الأحد 1260 ليرة سورية للمبيع و1240 ليرة سورية للشراء.

وسجلت الليرة السورية مقابل اليورو سعر 1407 للمبيع و1383 ليرة للشراء, وفق موقع الليرة اليوم.

وارتفع سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار نحو 100 ليرة في مناطق الشمال السوري, وبلغ سعر الليرة السورية 1160 للدولار.

وبلغ سعر الليرة السورية أمام الليرة التركية صباح اليوم الأحد 195 للمبيع و191 للشراء.

وشهدت الليرة السورية انهياراً حاداً منذ الأربعاء الماضي مسجلة 1300 ليرة للدولار الواحد.

وواصلت الليرة انهيارها الكبير أمام الدولار الخميس 26 آذار لتصل إلى أرقام قياسية حيث بلغت 1350 ليرة للدولار الواحد.

وبدأت الليرة السورية، بالتراجع المستمر منذ الخامس عشر من آذار, مع بدء النظام اتخاذ اجراءات الوقاية من تفشي مرض كورونا.

وكانت الليرة السورية قد سجلت 1090 و1085 ليرة سورية أمام الدولار الأمريكي الاثنين الماضي 16 من آذار.

وواصلت الليرة السورية انخفاضها منذ يوم الاثنين أمام الدولار الأمريكي لتسجل 1185 للمبيع و1180 للشراء.

وتزامن التقلب بأسعار صرف الليرة مع حزمة إجراءات أعلن عنها النظام كفرض حظر تجوال جزئي وإغلاق الأسواق وإيقاف الدوام والمدارس.

اقرأ أيضاً: بشار الأسد يأمر بتسريح الضباط والعسكريين من هذه الفئات!

وكان مصرف النظام قد وجه باعتماد سعر صرف 700 ليرة بجميع تعاملات المصارف ومؤسسات الصرافة، بما فيها الحوالات الخارجية.

واستثنى القرار تمويل مستوردات السلع الأساسية لصالح “السورية للتجارة” و”التجارة الخارجية”، بحيث تبقى وفق سعر صرف 435 ليرة.

وحدد المصرف مطلع كانون الأول 2019، سعراً تفضيلياً قدره 700 ليرة لشراء الحوالات والعائدة للمنظمات والجهات الدولية بدل 435.

وفي شباط 2020 سمح بتسليم الحوالات الواردة للمواطنين عبر شركات تحويل الأموال العالمية بدولار الـ700 ليرة.

وأكد خبراء ماليون أن الليرة السورية خسرت العام الماضي أكثر من 40% من قيمتها وواصلت فقد هذه القيمة منذ بداية العام الجديد 2020 إلى أن وصلت لنحو 10%.

وساهمت العقوبات الاقتصادية الأمريكية والغربية على نظام الأسد وتظاهرات لبنان في انخفاض قيمة الليرة السورية.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق