أخبار سوريا

ليست من أجل إدلب.. صحيفة روسية تكشف أهداف زيارة وزير دفاع بوتين إلى سوريا

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

كشفت صحيفة “فيدوموستي” الروسية الهدف من زيارة وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، إلى سوريا مطلع الأسبوع الجاري.

وأكدت الصحيفة الروسية بحسب ما رصدت الوسيلة أن هدف زيارة شويغو إلى دمشق مرتبط بضرورة ردع تفشي فيروس كورونا.

ولفت مصدر مقرب من وزارة الدفاع الروسية للصحيفة إلى أهمية توقيت الزيارة التي استغرقت يومين واختتمت أمس الثلاثاء.

وذكرت الصحيفة أن شويغو بحث مع بشار الأسد الوضع بإدلب وتنفيذ اتفاق روسيا وتركيا، بالتزامن مع استمرار انتشار الفيروس الجديد بمختلف أنحاء العالم.

ورأى المصدر أن هدف الزيارة يكمن “بمنع أي تصعيد من شأنه صرف جهود روسيا وتركيا والنظام عن تحديات أكثر خطورة تسبب فيها فيروس كورونا”.

وأشارت الصحيفة إلى أن موسكو وأنقرة، بعد تسعة أيام من تسييرهما أول دورية مشتركة على طريق “إم-4” في إدلب لم تتمكنا بعد من إطالة مسار هذه الدورية.

وأوضح مصدران مقربان من وزارة الدفاع الروسية أن الدورية الثانية التي نظمت في 23 مارس جاءت بمسافة منخفضة بسبب مشاكل واجهتها تركيا بضمان أمنها.

وظهر شويغو داخل الطائرة أثناء عودته من سوريا أمس الثلاثاء وهو يخضع لفحص طبي.

وقالت وسائل إعلام روسية إن الفحص جرى لشويغو والوفد المرافق له للتأكد من عدم إصابتهما بكورونا.

وقوبلت الدوريات المشتركة برفض شعبي مدني وعسكري في إدلب، إذ اعتصم العشرات على الطريق لمنع مرور الدوريات الروسية.

واختصرت الدوريات المشتركة مسارها على طريق حلب اللاذقية بسبب الاعتصامات.

اقرأ أيضاً: الانهيار مستمر.. الدولار يكسر أرقام جديدة مقابل الليرة السورية!

واتفقت تركيا وروسيا على وقف إطلاق النار في إدلب على خط التماس الذي أنشئ وفقًا لمناطق “خفض التصعيد”.

واتفقتا على إنشاء ممر آمن بطول 6كم شمال وجنوب “M4” وتسيير دوريات مشتركة.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق