منوعات

أثناء لعبهم بالكرة.. هذا ما فعلته اليونان باللاجئين على حدودها!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

شنت اليونان سلسلة واسعة من أعمال العنف تجاه اللاجئين المحتشدين على حدودها من الجانب التركي.

وتحدثت وكالة الأناضول الرسمية التركية، حسبما رصدت الوسيلة، عن آخر مافعلته السلطات اليونانية تجاه اللاجئين.

وقالت الوكالة إن عناصر حرس الحدودي اليونانيين أطلقوا قنابل الغاز على مجموعة من اللاجئين بينهم أطفال.

وأضافت أن اللاجئين كانوا في المنطقة الحدودية الفاصلة بين تركيا واليونان يلعبون كرة القدم.

وأشارت إلى أن اليونان هاجمت اللاجئين بخراطيم المياه وقنابل الغاز المسيلة للدموع، دون أن يقوم اللاجئون سابقا بأي فعل يستفز السلطات اليونانية.

ولفتت الوكالة إلى أن تركيا ردت بالمثل على مافعله الجانب اليوناني تجاه اللاجئين، مشيرة إلى أن السلطات اليونانية أخلت مواقعها من الحدود بشكل مؤقت.

وكانت السلطات التركية حذرت نظيرتها اليونانية من أنها سترد على أي عمل عدائي تقوم به اليونان ضد اللاجئين المتواجدين على أراضي تركيا.

وتدفقت أعداد كبيرة من اللاجئين السوريين والعرب والآسيويين والأفارقة إلى الحدود التركية اليونانية لمحاولة الوصول إلى أوروبا.

جاء ذلك بعد تصاعد المعارك في الشمال السوري وسيطرة روسيا والنظام السوري على مساحات واسعة من مناطق سيطرة المعارضة.

اقرأ أيضاً:

وأعلنت السلطات التركية منذ أواخر شهر شباط الفائت عزمها التخلي عن مراقبة حركة العابرين خارج أراضيها، في إشارة لسماحها بموجة لجوء جديدة.

وعلى الفور، قامت أعداد كبيرة من اللاجئين بالزحف نحو “أرض الأحلام” القارة الأوروبية عبر حافلات انطلقت بهم من وسط مدينة اسطنبول.

ولم يتمكن اللاجئون من العبور إلى الجانب اليوناني في ظل تشديد غير مسبوق من جانب اليونان، الأمر الذي أدى لوقوع قتلى وجرحى في صفوف اللاجئين.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق